news-details

الشرطة تعلن فك رموز جريمة قتل جرت عام 2005 في حيفا

قالت الشرطة أنها تمكنت من فك رموز قضية قتل الضحية نداء بارود من حيفا عام 2005، هكذا نشرت وسائل الإعلام الإسرائيلية صباح اليوم الأحد. منذ حوالي عام، تم التعرف على جسد الضحية، وذلك بفضل مطابقة ملف الحمض النووي مع قاعدة البيانات العامة، وتبين أنها كانت تابعة لشابة تبلغ من العمر 19 عامًا.
وكشف التحقيق عن مقتل الضحية بعد اعتداء عنيف ثم تم دفنها في أحراش عوفر، حيث يشتبه في أن القاتل هو شقيقها الذي كان يبلغ من العمر 22 عاما وقت الحادث. وأشارت الشبهات الى أنّ الدافع المتوقع هو عدم رضاه عن أسلوب حياتها. بعد أيام من القتل، توفي المشتبه به في ظروف جنائية.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب