news-details
الجماهير العربية

بحجة عدم وجود تراخيص: الشرطة تعتدي على صاحبة مقهى في الناصرة وتعتقلها!

"مخالفة القانون وعدم الحصول على التراخيص اللازمة" كانت حجة الشرطة في الناصرة لاقتحام مقهى شيّد من عرق جبين امرأة كافحت كي تفتح محلا لها تعتاش من ورائه، لتقوم الشرطة بكلّ وحشيّة بالاعتداء عليها واقتيادها مكبّلة للمعتقل.

مها شحادة، البالغة من العمر 34 عاما، عملت كطاهية في عدد من المقاهي، بينها مطعم "الرضى"، قامت مؤخرا بتحقيق حلمها من خلال افتتاح مقها صغير وسط السوق  "مستكة". المقهى نجح في استقطاب الشباب بالاضافة الى احياء السوق النصراوي، الذي يعاني من حالة ركود، الا ان هذه المبادرة على ما يبدو لم تلق استحسان المؤسسة الاسرائيلية!

وصلت الشرطة الجمعة الى مقهى "مستكة" مدعية انها خالفت القانون بفتحها مقهى في السوق، دون الحصول على التراخيص اللازمة، بالرغم من حصولها عليها.

شحادة حاولت التوضيح لأفراد الشرطة على أن المحل حصل على التراخيص اللازمة، الا أن المحاولات لم تجد نفعا وتحولت الى مواجهة أدت الى اعتقالها بصورة فظة، نقل في دورية شرطة، وسط النهار، أمام الحضور، أمام زبائن المقهى، وسط وضع القيود، وكأنها مجرمة!.

واعتقال شحادة، التي حققت حلمها في بناء مصلحتها الخاصة، وحصلت على كل المصادقات القانونية اللازمة، كان مهينا بدرجة كبيرة، فلم يقتصر على الاعتقال، إنما تعتدى ذلك الى ممارسة قمعية في مركز الاعتقال، حيث بقيت لعدة ساعات مقيدة!.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..