news
الجماهير العربية

تشييع ضحيتي كارثة عارة وعرعرة عند منتصف الليل

شيعت حشود كبيرة، بعيد منتصف الليلة الماضية، ضحيتي الحادث الكارثي، اللذين قتلا في مساء أمس الخميس، بانقلاب شاحنة على ساحة بيتهما، الشقيقين، أمير ملحم (24 عاما)، وشقيقته تيماء (22 عاما). وقد وقعت الحادثة حينما كانت العائلة تتناول إفطار صيام يوم عرفة، وأصيب في الحادث المفجع اثنان من أبناء العائلة، الوالدة وشقيق، وحسب المصادر طبيبة فإن اصابتيهما متوسطة.
وقد وروي الجثمانان الثرى في مقبرة قرية عارة، بعد جنازة انطلقت من بيت الضحيتين في حي الظهرات في القرية.

                                        عرعرة1

قال الناطق بلسان سلطة الإطفاء في بيان له، "عملت 5 طواقم اطفاء وانقاذ على معالجة حادث طرق مروع بين شاحنة وسيارة في بلدة عرعرة بحي الظهرات. لدى وصول طواقم الاطفاء لاحظوا وجود عالقين تحت السيارة الخصوصية التي انقلبت نحو ساحة منزل جراء الاصطدام القوي."
وأضاف، "مرّ تراكتور من المكان ساعد طواقم الاطفاء على رفع السيارة وتم تخليص العالقين حيث اضطرت الطواقم الطبية لإقرار وفاة احدهما في المكان، فيما احيل الاخر للعلاج بحالة حرجة، اضافة الى اصابة شخصين بجراح طفيفة".

 

                                     ضحية في عرعرة
وتابع البيان: "الحديث يدور حول عائلة كانت تتناول طعام افطار يوم عرفة، عندما انقلبت شاحنة في الحي وصدمت عددا من السيارات فانقلبت واحدة من السيارات وطارت واستقرت بساحة المنزل وعلق تحتها 2 من افراد العائلة، وهما شقيقان. عناصر الاطفاء عملوا على تخليص العالقين وللاسف اضطرت الطواقم الطبية لاقرار وفاتهما في المكان".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب