news-details

حيفا: "الجبهة" تلاحق قضايا الفرق الرياضية العربية

 زعاترة: نعمل على زيادة الدعم البلدي للجمعيات الثقافية والرياضية والنسوية
 

طرح رئيس كتلة "الجبهة" رجا زعاترة خلال الجلسة الأخيرة للمجلس البلدي في حيفا، يوم الثلاثاء، على مدير "سلطة الرياضة" والمستشارة القضائية للبلدية مسألة حرمان فرق رياضية عربية من وضع "كرافانات" لتغيير الملابس وتخزين المعدات قرب الملاعب التابعة للبلدية والتي تستخدمها هذه الفرق.
وأكد زعاترة أنه بينما تنتظر هذه الفرق لسنوات دون السماح لها بهذا، قامت فرقة أخرى "مكابي نفي شأنان" بوضع "كرفان" دون ترخيص ودون أن تحرّك البلدية ساكنًا. ويضطر هذا الوضع اللاعبين من الفرق العربية إلى تغيير ملابسهم في العراء صيفًا وشتاءً. كما تشكو الفرق العربية من توقيتات ساعات التمرين، حيث تُخصّص لها ساعات مبكرة تمنع الطلاب أو العاملين من الالتزام بالتدريب، أو في ساعات متأخرة تكون فيها الإضاءة ضعيفة. وتبيّن في جلسة البلدية أن الموظف المسؤول عن توزيع ساعات التدريب في الملاعب يعمل في نادي "مكابي نفي شأنان" وهو أمر ينطوي على تضارب في المصالح. وطالب زعاترة المستشارة القضائية بمعالجة موضوع الملاعب وتخصيص مكان لمعدّات الفرق العربية. كما تم التصويت في الجلسة على مشروع قرار لنقل إدارة الملاعب من "سلطة الرياضة" إلى شركة "إيتوس".
وفي سياق متصل، تبحث "لجنة الدعم البلدي" في جلستها القريبة معايير دعم الجمعيات المختلفة، الثقافية والنسوية والرياضية وغيرها. ويعمل زعاترة في هذا الصدد لتعديل المعايير بحيث تكون أكثر عدالةً وتفاضلية، وعلى زيادة الميزانيات المخصصة للجمعيات التي تخدم المجتمع العربي في حيفا في مختلف المجالات. 

أخبار ذات صلة