news-details
الجماهير العربية

كتلة الجبهة بالهستدروت: نعلن نزاع عمل احتجاجًا على قرار خصم جديد من الرواتب التقاعدية

  • الهستدروت تعلن نزاع عمل احتجاجا على قرار المسؤولة عن سوق المال والتقاعد والتأمين (دوريت سينفر)، بصناديق التقاعد القديمة، وخصم %1.25 من الراتب التقاعدي
  • القرار سيمس مساً خطيراً بأكثر من 270.000 متقاعد، بالاضافة الى 170.000 متقاعد جديد خلال الفتر القريبة القادمة وسيخسرون آلاف الشواقل سنوياً

اعلن رئيس الهستدروت أرنون بار دافيد ان الهستدروت ستعلن نزاع عمل احتجاجا على قرار المسؤولة عن سوق المال والتقاعد التعسفي والقاضي بخصم %1.25 من المخصصات التقاعدية التي يتقاضاها آلاف المتقاعدين من صناديق التقاعد (القديمة) يقدر عددهم باكثر من 270.000 متقاعد ويجيئ هذا القرار التعسفي بحجة عدم رفع جيل التقاعد للنساء الى 64 عاما، ولاحقا الى 67 عاما، وذلك دون الأخذ بعين الاعتبار أي اعتبارات اخرى تتعلق بنوعية وصعوبة العمل الذي يعملن فيه، وفي شهر 2018-7 قررت المسؤولة عن سوق المال والتقاعد والتأمين "دوريت سينفرر"، اعطاء الضوء الاخضر لشركة عميتيم (עמיתים)، المسؤولة عن ادارة صناديق التقاعد ان تقوم بخصم %1.25 من مخصصات المتقاعدين المؤمنين في هذه الصناديق وذلك خلال سنة من تاريخ القرار، أي ان القرار سيصبح ساري المفعول اعتبارا من 1.7.2018 وعللت وفسرت هذا القرار التعسفي والمعادي للشرائح الفقيرة وبالأخص المتقاعدين، بوضع صناديق التقاعد الذي يعاني من عجز وعجز متوقع، وحملت المسؤولة ذلك لعدم رفع جيل التقاعد للنساء، وذلك لعدم توصلها لاتفاق مع المالية حول هذا الموضوع

في الاشهر الماضية تم بحث الموضوع في لجنة المالية البرلمانية ولم يتم التوصل لحلول ولم يحصل أي تقدم بالأمر، ولاحقا جاء القرار بحل الكنيست واعادة الانتخابات وبقي الموضوع عالقا، وقرار الخصم من مخصصات التقاعد سيصبح ساري المفعول اعتبارا من 1.7.2019 وبالمناسبة وبعد الانتخابات سيتم بحث موضوع رفع جيل التقاعد للنساء مجددا، وهذا يحتم اجراء حوار وتشاور في الاحزاب والمنظمات النسائية والنقابات حول هذا الامر الحساس جدا، والأهم من ذلك ان نية الحكومة اليمينية رفع جيل التقاعد للنساء تجيئ بهدف تحريض شريحة على اخرى وفي هذه الحالة تحريض المتضررين من قرار الخصم تحريضهم على جمهور النساء العاملات وكأنهن هن السبب في الخصم المزمع اجراءه.

في بداية شهر 2019-5 جرى لقاء بين وزير العمل والرفاه (حاييم كاتس) مع المسؤول عن سوق المال ( موشيه بركات) وذلك بهدف تاجيل قرار الخصم لبضعة اشهر ولم يتوصلوا لحل في شهر 2018-5 نظمت نقابة المتقاعدين والمسنين مظاهرة في مدينة تل ابيب احتجاجا على قرار الخصم من مخصصات التقاعد، وشارك بالمظاهرة اكثر من 3000 متظاهرة ومتظاهر، وقال رئيس نقابة المتقاعدين "شموليك مزراحي" انه ستنظم فعاليات احتجاجية تصعيدية اخرى اذا بقي القرار على حاله، وطالب بالغاء القرار وليس تاجيل سريان مفعوله.

وهنا لا بد من الاشارة الى انه اذا نفذ القرار سيمس مساً خطيراً في حياة 270.000 متقاعد ويضاف اليهم قرابة 170.000 متقاعد جديد، وبدون هذا الخصم هذه الشريحة تعاني من صعوبات اقتصادية ومعيشية جمة وسمعت من الكثيرين منهم عندما شاركت في مظاهرة المتقاعدين مدى معاناتهم اليومية في شراء المستلزمات الحياتية اليومية وشراء الادوية والمصاريف المختلفة الاخرى، وبدلا من تعويضهم على غلاء المعيشة يريدون خصم مخصصاتهم التقاعدية، علما بانه عندما كان نتنياهو وزيرا للمالية في 2003 وعندما تقرر خصخصة هذه الصناديق التي كانت بادارة الهستدروت وفي اطار الاصلاحات خصم من قيمة هذه الصناديق (التوفيرات) وقلصت الصناديق بواقع يتراوح بين %20-%25 ، والآن وبعد 16 سنة ورغم ان المخصصات مجمدة ولا زيادات عليها، يريدون الخصم منها مجددا، وتحاول الحكومة ضرب الشرائح الفقيرة بعضها ببعض وتحريضها بعضها على بعض، وتحميل النساء مسؤولية العجز الحالي والمتوقع في صناديق التقاعد بسبب عدم رفع جيل التقاعد للنساء الى 64 عاما.

في الاجتماع الاخير لقيادة الهستدروت الذي عقد يوم 4.6.2019 وشارك فيه النقابيين الجبهويين دخيل حامد وماجد ابو يونس، أعربنا عن دعمنا الكامل لجمهور المتقاعدين، وأعربنا عن استعدادنا للمبادرة والمشاركة في فعاليات مختلفة احتجاجا على هذا القرار التعسفي والمعادي للشرائح الفقيرة والذي يغني الاغنياء على حساب الفقراء، ودعمنا بدون تحفظ قرار الهستدروت الاعلان عن نزاع عمل وصولا لاعلان الاضراب العام، ويوم امس عقدت لجنة التنسيق العليا اجتماعا وصادقت على الاعلان عن نزاع عمل، واليوم الثلاثاء 11.6.2019 سيجتمع بيت منتخبي الهستدروت لبحث هذا الموضوع وستتم المصادقة على نزاع العمل على خلفية اجراء التقليص بواقع %1.25 من رواتب المتقاعدين، وستبادر وستدعم كتلة الجبهة بالهستدروت قرار الاعلان عن نزاع عمل، وستنظم فعاليات داعمة لمطلب المتقاعدين العادل الحفاظ على مخصصاتهم وعلى احترامهم.

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..