news-details

سلطات الاحتلال تجبر مقدسيًا على هدم منزله بالقوّة

أجبرت بلدية الاحتلال في القدس المحتلة الفلسطيني ماجد مصطفى السلايمة على هدم منزله في بيت حنينا، قسريًا، بحجة البناء دون ترخيص.
وبحسب مركز معلومات وادي حلوة، فإن بلدية الاحتلال أصدرت قرارين متتاليين الأول يقضي بوقف بناء المنزل، والثاني يقضي بهدمه، وحاولت العائلة تجميد قرار الهدم وتأجيله في محاولة لترخيص، إلا أن عدة جلسات عقدت في المحكمة وآخرها كان القرار النهائي بهدم المنزل.
وتلقت عائلة السلايمة عدة اتصالات من جنود الاحتلال واقتحمت منزلها عدة مرات لتنفيذ قرار الهدم، وإلا ستقوم جرافات البلدية بتنفيذ القرار.
وأشارت العائلة إلى أنها بدأت ببناء المنزل منذ 5 أشهر، وعاشت فيه فور الانتهاء من عملية الهدم.
وأوضحت أنها باشرت بعملية الهدم قبل يومين، وأكملته أمس الاثنين، حيث طالبتهم بلدية الاحتلال بهدم كامل للبناء.
كما اقتحمت جرافات الاحتلال مخيم شعفاط وهدمت منزلًا وعددًا من المحال التجارية لنفس الحجة، واعتدت على أصحابها وأخرجتهم بالقوة من منزلهم.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب