news-details
القضية الفلسطينية

عناصر "صفقة القرن" الأمريكية

 

كشفت قناة (CNN) عربية، إن البيت الأبيض، سيُعلن عن القسم الأول لخطة السلام الأمريكية المعروفة إعلاميًا باسم "صفقة القرن"، والتي ستتضمن ما يُطلق عليه المسؤولون الأمريكيون "ورشة عمل" اقتصادية؛ لجذب الاستثمارات إلى الضفة الغربية وغزة والمنطقة.

ونقلت القناة، عن مسؤول رفيع في الإدارة الأمريكية، قوله إن الجلسة ستقام في العاصمة البحرينية، المنامة، في 25 و26 حزيران المقبل، وستجمع عددًا من وزراء المالية، بمجموعة من الاقتصاديين البارزين في المنطقة.

ويقود كبير مستشاري البيت الأبيض وصهر الرئيس الأمريكي، جاريد كوشنر، ومبعوث أمريكا للشرق الأوسط، جاسون غرينبلات، الجهود المتعلقة بخطة السلام في الشرق الأوسط، وقد أمضى المسؤولان فترة طويلة في التحضير لهذه الخطة التي يترقب العالم شقها السياسي، الذي من المقرر أن يُعلن عنه في وقت لاحق من العام الجاري.

وحسب القناة، قال المصدر الأمريكي: إن الخطة ستتضمن أربعة عناصر وهي: البنية التحتية، والصناعة، والتمكين والاستثمار في الشعوب، بالإضافة إلى الإصلاحات الحكومية، وذلك من أجل خلق بيئة جاذبة للاستثمار في المنطقة.

وتسعى الخطة لحل النزاعات، التي أثرت على عملية السلام وتسببت بإطالة أجل نجاحها، ومن ضمن هذه النزاعات: حق الفلسطينيين بإقامة دولتهم المستقلة، ووضع القدس، والإجراءات التي تتخذها إسرائيل من أجل الدفاع عن النفس، بالإضافة إلى قضية اللاجئين الفلسطينيين.

وقال المسؤول الأمريكي: إن خطة السلام ستؤثر إيجابيًا على اقتصاد المنطقة بشكل عام، إذ ستهدف لتحويل الأموال التي يتم إنفاقها على الأسلحة إلى تنمية الاقتصاد.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب