news
القضية الفلسطينية

موت مواطن فلسطيني بعد إصابته بفيروس الكورونا

أعلن الناطق باسم الحكومة الفلسطينيّة إبراهيم ملحم، اليوم الجمعة، عن حالة موت إضافية بسبب فيروس الكورونا تعود للمواطن نشأت ناجي محمود المدلل - 55 عامًا -  من قرية صيدا شمال طولكرم، ومن سكان برطعة في جنين. مسجلًا بذلك حالة موت ثانية في فلسطين جراء فيروس كورونا، وكانت الحالة الأولى لسيدة في الستينات من العمر من قرية بدو بمحيط القدس المحتلة قبل 3 أسابيع. وذكر ملحم أن المدلل من سكان طولكرم توفي في مستشفى "هوغو تشافير" - ترمسعيا . 
وفي بيان صدر عنه أوضح ملحم أن: "المدلل أصيب بفيروس كورونا خلال عمله في ملحمة يملكها في بلدة برطعة بسبب مخالطته لتجار لحوم من داخل أراضي الـ48، وكان الفقيد يعاني من أمراض مزمنة حيث نقل قبل أربعة أيام من مستشفى ثابت ثابت في طولكرم إلى مستشفى "هوغو تشافيز" بسبب تدهور حالته الصحية".
يذكر أن ملحم قد أعلن صباح اليوم ارتفاع عدد الاصابات في فلسطين إلى 266، مضيفًا 3 اصابات جديدة. واحدة تعود لشابّة في حلحول وإصابتان في بيت لحم لطفلة 7 سنوات وشقيقها البالغ من العمر 25 عامًا. وبالمقابل تماثل 45 مصابًا للتعافي من بينها 9 حالات في قطاع غزّة

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب