news-details
رياضة

إدارة اتحاد أبناء سخنين‎ ‎تشكر الجمهور في ختام موسم أسفر عن هبوطه للممتازة

وجّه اتحاد أبناء سخنين – النادي العربي الوحيد في دوري الأضواء جزيل شكره للجماهير العربية التي رافقت النادي في مسيرته من سبعة مواسم في مصاف الدرجة العليا، في بيان حيّاهم فيه على دعمهم للنادي طوال المسيرة المشرفة التي لا بد أن تكون لها استمرارية حتى بعد هبوطه للدرجة الممتازة في الموسم الأخير.

وجاء في بيان عن ادارة النادي "تشرفنا  قبل 7 سنوات بحمل أمانة اجتماعيه اقتصاديه تربويه تحمل رسالة حضور محلي وقطري  حَظِيَ باحترام ومحبة الناس في المجتمع العربي والمجتمع عامة، هذه الأمانه اسمها نادي اتحاد ابناء سخنين . بمعونة الله وتسهيله وبإرادتنا وايماننا برسالة النادي  وقيمته في قلوب الناس  استطعنا على مدار السبع سنوات الماضيه اعطائه الاستقامه الماديه رغم الديون الطائله المستحقه عليه  عند استلامه على ايدينا  عام 2011/2012 والتي فاقت  ال 9 مليون شاقل" .

وأضاف "عرف النادي في مجمل تاريخه في الدرجه العليا فترات متباينة من حيث  انجازاته  من جهة واخفاقاته من جهة اخرى. لكنه كان دائما ثابت المعنويات العالية والتماسك النسيجي المرن الذي منحه القدرة على الاستمرارية، وكذالك هو الأمر في السنوات الاخيرة مع الادارة الحالية التي قدمّت جلّ ما عندها من أجل  تثبيت النادي في مكانة  عالية، وبحمد الله وشكره وفقنا الله في العديد من  خطواتنا في خدمة النادي" .

وتطرق النادي للموسم الأخير الذي فشل في ختامه بضمان الصمود بمصاف دوري الأضواء، مؤكدًا أنه "هذا العام وبعكس كل التخطيط والتنفيذ والعمل، اتت النتائج مؤلمة وموجعة حيث هبط النادي الى مستوى فرق الدرجه الممتازه, من يعمل يخطئ ومن لا يعمل لا يخطئ"، مؤكدًا ان هذه النتائج لم تولد من فراغ بل "عجّلتها اخطاء ادارية وقرارات اضرت بالنادي وبتحصيله والتي درسناها بعمق   وتعلمنا منها كثيرا وزادتنا تجربة، ونحمل نحن مسؤوليتها"   .

وأكد النادي أنه قبل 7 أعوام استجابت الادارة الحالية لدعوة بلدية سخنين وقبلت حمل الأمانة لتكون حلقة في مشوار النادي العريق المتواصل بالدرجة العليا. وعبّر الادارة عن احترامها وتقديرها لكل من ساهم في دعم النوادي خلال السنين الماضية، متوّجهة للجمهور "بأصدق كلمات الودّ والمحبة والتسامح  المتبادل عن كل ما بدر او حدث او كان على صعيد المشاحنات التي رافقت مع الظروف الصعبة التي آل اليها النادي ".

وأكدت الادارة الحالية للنادي استعدادها لتسليم الادارة لأي شخص أو مجموعة ترى في نفسها القدرة على حمل وصون هذه الأمانة الغالية واكمال مشوار النادي، والارتقاء به الى المكانة التي يستحقها. وختمت بيانها بالقول "نحن على ثقة بأن النادي يستأهل العطاء وأن مجتمعنا لا يخلو من أناس هم أهل لمثل حمل هذه الأمانة وصيانتها على ما قدر الله لها ".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..