news-details

اردان يشكو حزب الله لمجلس الأمن ويمرّر رسالة ملتوية لتعديل مهام اليونيفيل

بعث سفير إسرائيل في الأمم المتحدة، ووزير الأمن الأسبق، غلعاد اردان، بشكوى إلى مجلس الأمن للتحريض على حزب الله اللبناني في أعقاب التوترات الأخيرة، والهجوم الإسرائيلي الذي شنه الاحتلال على جنوب لبنان.


وطالب اردان الهيئات الخاصة باتخاذ خطوات حقيقية ضد الحكومة اللبنانية وقوات يونيفيل، بعد ما وصفته إسرائيل بـ"الحادث الأمني" عند الحدود الشمالية.

وقال في رسالته ان "تكثيف حزب الله ونشاطه في الجوب اللبناني، يزيد من فرص التصعيد على الحدود الشمالية وقد يؤدي الى تداعيات خطيرة على لبنان والمنطقة".


وأرفق أردان وفقًا لما تناقلته وسائل الاعلام، صورة جوية للمنطقة التي تدعي فيها إسرائيل بأنه حزب الله نفذ فيها محاولا الاستهداف، وبينت الصورة موقعين لقوات اليونيفيل التي اتهمها اردان بالعجز وعدم القيام بمهامها، في محاولة ملتوية لتمرير رسالة إسرائيلية تهدف الى تعديل مهام اليونيفيل ومنحها صلاحيات تدخل أكبر وفقًا لما طرحته إدارة واشنطن السافرة سابقًا، من أجل تحقيق مطامع إسرائيلية.


 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب