news-details

بهدف كسب الوقت: نتنياهو يدرس امكانية ابلاغ الرئيس بأنه تمكن من تشكيل حكومة

كشفت مصادر في المنظومة السياسية أن رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو يفكر في امكانية إبلاغ رئيس الدولة بأنه تمكن من تشكيل حكومة من أجل كسب المزيد من الوقت.

 وبحسب ما نقله موقع "والا" عن المصادر، فقد أجرى نتنياهو مشاورات حول الخطوة في الساعات الأخيرة، رغم أنه ليس لديه اتفاق ائتلافي مع أي من الكتل ولا يوجد حتى الآن موافقة من قبل حزب الصهيونية الدينية لتشكيل حكومة بدعم من القائمة الموحدة بقيادة منصور عباس، بهدف الحصول على أسبوع آخر من أجل تشكيل الحكومة وتقديمها للكنيست، لمنع انتقال التفويض لمرشح آخر. وقد نفى مكتب رئيس الجكومة وجود مثل هذه النية.

وبحسب قانون أساس الحكومة، منذ اللحظة التي يستطيع مرشح أن يشكل حكومة ويبلغ رئيس الكنيست بذلك - أمامه أسبوع لاستكمال تشكيل الحكومة وتقديمها للتصويت في الكنيست. ومع ذلك، يمكن لرئيس الدولة مطالبة نتنياهو ورؤساء الكتل الأعضاء في معسكره بتوضيح كيف ينوي تشكيل الحكومة بالضبط بعد إعلانه عن ذلك.

وإذا تم اعادة التفويض إلى الرئيس، فإن القانون يترك في يديه سلطة تقديرية واسعة جدًا حول كيفية إجراء المشاورات، وحول من يجب تكليفه بتفويض  تشكيل الحكومة، وما هي الخطوة التالية في المنظومة السياسية لحل الأزمة.

ويمنح القانون الرئيس ثلاثة أيام لإجراء مشاورات مع الكتل ، قبل أن يقرر إما تكليف مرشح آخر بالمهمة ومنحه تفويض مدته 28 يوما، أو نقل النفويض للكنيست.

ويتوقع أن ينقل الرئيس ريفلين التفويض بتشكيل حكومة إلى يئير لبيد، أو إجراء جولة مشاورات جديدة مع الأحزاب للحصول على توصياتها بمرشح يشكل الحكومة.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب