news-details
شؤون إسرائيلية

نقل عمال قسم النقل البحري للعمل ضمن شركة موانئ اسرائيل

 

 

 وقع رئيس الهستدروت ارنون بار دافيد ورئيس نقابة عمال النقل والمواصلات آفي إدري ومدير عام شركة موانئ اسرائيل شلومو بريمان، ومدير عام ميناء حيفا مندي زيلتسمان وممثلو وزارتا المالية والمواصلات وقعوا على اتفاقية تاريخية يتم بحسبها تنظيم شروط انتقال عمال القسم البحري لميناء حيفا الذي يشمل 110 عمال الى شركة حكومية تابعة جديدة ستكون بملكية كاملة لشركة موانئ اسرائيل.  تأتي هذه الخطوة في إطار خطة الاصلاح في الموانئ البحرية من أجل تعزيز المنافسة في هذا الفرع. وسيتيح العمل بهذا النظام الى ادخال سفن لكافة الموانئ البحرية التي تعمل في المنطقة بشكل متساوي. 

 ووفقًا للاتفاقية، سيتم تنفيذ جميع عمليات توجيه وسحب السفن في خليج حيفا - بما في ذلك في ميناء الخليج الجديد - بشكل حصري من قبل الشركة الجديدة وموظفيها، على الأقل حتى عام 2054. وتضمن الاتفاقية أن تبقى هذه الشركة حكومية ولن يتم خصخصة أنشطتها.

 واتفق الطرفان على أن يواصل الموظفون عملهم في وفق شروط العمل والأجور الحالية. بالإضافة إلى ذلك، تم الاتفاق على أن جميع العائدات التي كانت ستقدم للموظفين بموجب اتفاقية الموانئ لعام 2005 سيتم دفعها فور نقلها إلى الشركة التابعة. بالإضافة إلى ذلك، بموجب الاتفاقية، سيحصل موظفو الجيل الثاني على شبكة أمان وظيفي لمدة 10 سنوات من افتتاح المنافسة في الخليج وستقوم الشركة الجديدة مخزون للأيام المرضية لخدمة العمال الذين يفقدون قدرتهم على العمل.

وكان حفل التوقيع على الاتفاقية الذي تم في مكتب رئيس الهستدروت في حيفا، موشيه مزراحي، قد شارك به ايضا من قبل الهستدروت رئيس نقابة ضباط البحرية، آفي ليفي، ومسؤول القسم القطري في نقابة عمال النقل والمواصلات ألون فايس، ورئيس قسم التقاعد في الهستدروت مايا بيري ألترمان والمحامي رونين باهرف.

 وقال رئيس الهستدروت، أرنون بار دافيد، في حفل التوقيع: "إن الاتفاق التاريخي والفريد الذي توصلنا إليه بعد جهد كبير سيمكن من توسيع وتنجيع عملية الشحن في خليج حيفا بأكمله - دون المساس بوضع وحقوق العاملين في قسم البحرية في ميناء حيفا. أود أن أشكر كل من شارك في المفاوضات وأنا واثق من أن الصفحة الجديدة التي فتحناها هنا اليوم ستثبت نفسها وستعمل على تحسين الخدمة لعامة الناس ومستخدمي الموانئ. "

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..