news-details
عربي وعالمي

اعتقال مؤسس ويكيليكس أسانج في بريطانيا بعد الغاء لجوئه السياسي لدى الاكوادور

تواردت أنباء من العاصمة البريطانية لندن، بقيام قوات الأمن البريطانية باعتقال مؤسس موقع "ويكيليكس" الذي فضح المؤسسات الأمنية والتدخلات الأمريكية وسرّب عشرات آلاف الملفات السرية ونشرها على الملأ، جوليان أسانج.

وتاتي هذه الأنباء في أعقاب اعلان رئيس ​الإكوادور​ لينين مورينو رفض بلاده منح اللجوء السياسي لجوليان أسانج​.

وتدور الأنباء عن نية الاكوادور تسليم أسانج للقوات البريطانية، لكي تتم محاكمته في السويد (موطنه الأم) بتهم التحرش الجنسي وحتى الاغتصاب. كما يلاحق أسانج وهو مطلوب في الولايات المتحدة الأمريكية بتهمة تسريب ملفات سرية.

وذكرت الشرطة البريطانية أنها ألقت القبض على أسانج "بعدما استدعاها السفير إلى السفارة في أعقاب سحب حكومة الإكوادور حق اللجوء" الذي منحته لأسانج، مؤكدة أن الاعتقال تم بموجب أمر قضائي من العام 2012 صادر عن محكمة ويستمينستر في لندن لازدراء القضاء وعدم مثوله أمام المحكمة.

وكانت ويكيليكس قد أعلنت عبر موقعها أن الاكوادور تهدد برفع الحصانة الدبلوماسية واللجوء السياسي الذي منحته اياه، لكن سفيرها في لندن نفى الأنباء نهاية الأسبوع الماضي.

وكان قد قال السفير الاكوادوري في لندن - خايمي مارتشان يوم الجمعة المنصرم خلال مؤتمر صحافي إنه "لا يوجد أي تغيير في مكانة السيد جوليان أسانج"، وأنه يشعر بالاهانة من التقارير المغرضة. وأكد أنه لن يعقب على التقارير حول تسليم أسانج عدا عن ذلك.

وكانت الأمم المتحدة قد اعتبرت رفع الحصانة الدبلوماسية ومكانة اللاجئ السياسي التي منحته اياها الاكوادور، انتهاكًا للقانون الدوليّ.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..