news-details

الداخلية المصرية: مقتل 15 إرهابيا خلال عملية أمنية في العريش شمالي سيناء


صرحت وزارة الداخلية المصرية، في بيان لها، اليوم الأحد، إنه "استمرارا لجهود الوزارة المبذولة بمجال ملاحقة العناصر الإرهابية بشمال سيناء الثابت تورطها في تنفيذ مجموعة من العمليات العدائية التي استهدفت القوات المسلحة والشرطة وتسعى لتصعيد مخططاتها الرامية لزعزعة الاستقرار الأمني والنيل من مقدرات الوطن، فقد توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطني حول اختباء مجموعة من العناصر الإرهابية بإحدى المزارع الكائنة بحي الحوص في منطقة العبور بدائرة قسم شرطة أول العريش للإعداد لتنفيذ مخططاتهم العدائية.

وأضاف البيان: "تم التعامل مع تلك المعلومات واستهداف نطاق تمركز هذه العناصر إلا أنهم حال استشعارهم باقتراب القوات بادروا بإطلاق أعيرة نارية تجاههم مما دعا للتعامل معهم، حيث أسفر ذلك عن مصرع ١٥ من تلك العناصر وعُثر بحوزتهم على ٩ بنادق آلية، وبنادق خرطوش، وعبوتين ناسفتين، وحزام ناسف، وتم تقنين الإجراءات حيال الواقعة وتوالى نيابة أمن الدولة العليا التحقيق.

وكانت وزارة الداخلية أعلنت منذ يومين مقتل مجموعة إرهابية، وإصابة 3 من رجال الشرطة في تبادل لإطلاق النار، بمحافظة شمال سيناء.

وفي التاسع من فبراير/ شباط 2018، بدأ الجيش المصري بالتعاون مع الشرطة عملية عسكرية شاملة في سيناء التي يتركز في شمالها الفرع المصري لتنظيم "داعش" الإرهابي المسؤول عن شن عدد كبير من الاعتداءات الدامية ضد قوات الأمن والمدنيين.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب