news
عربي وعالمي

الدفاع الروسية: إرهابيو جبهة النصرة يخططون لاستفزازات جديدة بريف إدلب 

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن إرهابيي تنظيم "جبهة النصرة"، يخططون لاستفزازت جديدة، ويعدون لمسرحية جديدة حول استخدام الأسلحة الكيميائية في عدد من البلدات بريف إدلب عبر عبوات معبأة بمواد سامة لاتهام الجيش العربي السوري.


وأشار رئيس مركز التنسيق الروسى في حميميم ألكسندر شيربتسكي إلى أن هناك معلومات “تفيد بأن الإرهابيين أنتجوا في مختبر خاص بمدينة سرمدا في محافظة إدلب 15 عبوة ناسفة مليئة بمواد سامة غير معروفة”.


وأضاف نقلًا عن مصادر أهلية ذكرت أن الإرهابيين يخططون لتنفيذ عملية استفزازية في منطقة بلدات سفوهن وفطيرة وفليفل لاتهام دمشق باستخدام أسلحة كيميائية.


وكانت قد أكدت وزارة الدفاع الروسية أكثر من مرة وجود مختبرات لتجهيز وإعداد المواد السامة لدى التنظيمات الإرهابية في إدلب يديرها مختصون وخبراء تم تدريبهم في أوروبا ليتم استخدامها في تنفيذ هجمات كيميائية مفبركة ضد المدنيين.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب