news-details
عربي وعالمي

السعودية تعلق الدخول إلى المملكة للعمرة لمنع انتشار كورونا

أعلنت السعودية الليلة الماضية، تعليق الدخول إلى المملكة لأداء العمرة، وذلك في إطار إجراءات احترازية لمنع وصول فيروس كورونا المستجد إلى البلاد.

وقالت وزارة الخارجية السعودية في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية (واس) إنه "بناء على توصيات الجهات الصحية المختصة بتطبيق أعلى المعايير الاحترازية واتخاذ إجراءات وقائية استباقية لمنع وصول فيروس كورونا الجديد إلى المملكة وانتشاره، قررت حكومة المملكة تعليق الدخول إلى المملكة لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي الشريف مؤقتا".

وشملت إجراء الرياض الاحترازية أيضا "تعليق الدخول إلى المملكة بالتأشيرات السياحية للقادمين من الدول التي يشكل انتشار فيروس كورونا منها خطرا، وفق المعايير التي تحددها الجهات الصحية المختصة بالمملكة".

وقررت المملكة كذلك "تعليق استخدام المواطنين السعوديين ومواطني دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بطاقة الهوية الوطنية للتنقل من وإلى المملكة".

واستثنى هذا القرار "السعوديين الموجودين في الخارج في حال كان خروجهم من المملكة ببطاقة الهوية الوطنية، ومواطني دول مجلس التعاون الموجودين داخل المملكة حاليا ويرغبون في العودة منها إلى دولهم في حال كان دخولهم ببطاقة الهوية الوطنية"، بحسب البيان.

وأوضح أن سبب ذلك هو أن "تتحقق الجهات المعنية في المنافذ من الدول التي زارها القادم قبل وصوله إلى المملكة، وتطبيق الاحترازات الصحية للتعامل مع القادمين من تلك الدول".

وتهدف هذه الإجراءات إلى "توفير أقصى درجات الحماية لسلامة المواطنين والمقيمين وكل من ينوي أن يفد إلى أراضي المملكة لأداء مناسك العمرة أو زيارة المسجد النبوي أو لغرض السياحة"، بحسب وزارة الخارجية.

وأكدت "أن هذه الإجراءات مؤقتة، وتخضع للتقييم المستمر من قبل الجهات المختصة"، مجددة دعمها لكافة الإجراءات الدولية المتخذة للحد من انتشار الفيروس.

وتأتي الإجراءات الاحترازية السعودية بعد تسجيل دول الجوار، خاصة البحرين والكويت، حالات إصابة مؤكدة بفيروس كورونا لأشخاص قادمين من إيران، بينهم سعوديون.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..