news
عربي وعالمي

ترامب يكشف عن نيته "تصفية بشار الأسد"!

كشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أنه ناقش تصفية الرئيس السوري بشار الأسد مع وزير الدفاع الأسبق جيمس ماتيس لكنه لم يرد فعل ذلك، في مقابلة مع قناة "فوكس نيوز" نشرت أمس الثلاثاء.
ولفتت القناة عبر موقعها إلى أن الرئيس الأمريكي كان يشير على الأرجح إلى المناقشات التي تم الحديث عنها سابقا حول زعم وجود هجوم كيميائي في عام 2017.
وادعى ترامب انه غير نادم على عدم تصفية رئيس النظام السوري بشار الأسد، وإنه كان لديه الفرصة لفعل ذلك.
كما قال "لقد اعتبرت بالتأكيد أنه ليس شخصا جيدا، لكن كانت لدي فرصة للتخلص منه لو أردت، وكان ماتيس ضد ذلك.. ماتيس كان ضد غالبية تلك الأشياء".
وكانت واشنطن قد شنت ضربات صاروخية استهدفت مواقع في سوريا تحت ذريعة الحجة التي ذكرت سابقًا.
وتأتي تصريحات ترامب في ردّه على سؤال عن فقرة مقتبسة من كتاب "الخوف" للصحفي بوب وودورد، التي تقول إن الرئيس نادى ماتيس وأبلغه بأنه يريد قتل الأسد بحجة نسب الهجوم الكيميائي له.
 وبحسب وودورد أخبر ماتيس ترامب أنه سيتابع الأمر، لكنه قال بعد ذلك لأحد المساعدين أن يتصرفوا بتعقل أكبر. وفي نهاية المطاف، وضع فريقه خطة لشن ضربات جوية على أهداف أمر بها ترامب في النهاية.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب