news-details

توقعات بارتفاع أعداد اللاجئين الإثيوبيين في السودان إلى 200 ألف لاجئ

أعلنت المفوضية السامية للأمم المتحدة اليوم الجمعة، عن توقعات جديدة تشير الى احتمال ارتفاع عدد اللاجئين الإثيوبيين في السودان إلى 200 ألف لاجئ.

وأعلن مسؤول المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، آكسل بيستشوب، خلال مؤتمر صحفي في جنيف عن استعداد وكالاتها لوصول 200 ألف لاجئ إلى السودان خلال ستة أشهر، وذلك هربًا من العنف والمعارك الدائرة في إثيوبيا.

وقال بيستشوب خلال المؤتمر: "وضَعنا خطة استجابة، بالتعاون مع كل الوكالات، تتصور وجود حوالي 20 ألف شخص ليرتفع العدد إلى 31 ألفا، وتجاوز العدد كثيرا ما تصورناه".

وأعلنت الأمم المتحدة، الثلاثاء، أن "أزمة إنسانية واسعة النطاق" ترتسم عند الحدود بين إثيوبيا والسودان بعد فرار آلاف الأشخاص يومياً بسبب العملية العسكرية الجارية في إقليم تيغراي. وقال ناطق باسم مفوضية اللاجئين إن ما يقرب أربعة آلاف شخص يعبرون الحدود مع السودان يومياً.

وكان مدير إدارة اللاجئين في ولاية كسلا السودانية، السر خالد، توقع في تصريحات نشرتها وكالة الأنباء "سبوتنيك"، الأحد الماضي، أن يرتفع العدد إلى ما بين 70 إلى 100 ألف لاجئ بنهاية الشهر الجاري.

وقال السر خالد إن "استجابة المنظمات الإنسانية المحلية والدولية ضعيفة جدا لتقديم المساعدات، واللاجئون الإثيوبيون يعيشون أوضاعا إنسانية صعبة وتم نقل بعضهم إلى معسكرات أم راكوبة السودانية".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب