news-details
عربي وعالمي

سجن بريطانية إيرانية 10 سنوات بتهمة التجسس لصالح الموساد

أفاد التلفزيون الرسمي الإيراني اليوم الثلاثاء بأن القضاء حكم بسجن المواطنة البريطانية الإيرانية أنوشه آشوري لمدة عشر سنوات بتهمة التجسس. 

ونسب إلى المتحدث باسم القضاء غلام حسين إسماعيلي قوله "حكم على البريطانية الإيرانية أنوشه آشوري بالسجن عشر سنوات للتجسس لحساب الموساد الإسرائيلي.. وبالسجن عامين بتهم الكسب غير المشروع". وأوضح أن "هذه المرأة مرتبطة بجهاز الموساد ونقلت الكثير من المعلومات من البلاد، وتم الحكم عليها بالسجن 12 عاما بتهمة التجسس".

وقال اسماعيلي أنه تم الحكم بالسجن أيضًا على "علي جوهري" اثر اتهامه بأنه جاسوس صهيوني مرتبط بجهاز الموساد والذي سعى لاكتساب جنسية اسرائيلية، مشيرًا الى أنه كان ينشط في مجال انشاء الانفاق والبناء.

واضاف المتحدث باسم السلطة القضائية الايرانية أنه قبل شهر ، وعلى هامش اجتماع المسؤولين تم طرح قضايا امنية بالعناصر المرتبطة ببريطانيا، وتم البت بملف "ارس أميري" في مجال التغلغل الثقافي من قبل محكمة الثورة، وصدر الحكم عليه بالسجن 10 اعوام، وحرمانه لمدة عامين من مزاولة الانشطة المدنية في البلاد، وهو الآن يقضي عقوبة السجن.

وقالت إيران في تموز إنها اعتقلت 17 جاسوسا يعملون لصالح المخابرات المركزية الأمريكية وحكمت على بعضهم بالإعدام. وليس من الواضح إن كان إعلان اليوم مرتبط بالقضية نفسها.

 

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..