news-details

مصدر من حزب الله: اغتيال أحد أفراد المقاومة في جنوب لبنان

نعى حزب الله اللبناني اليوم (الأحد) أحد عناصره في جنوب لبنان، والذي قالت مصادر إنه تم اغتياله.

وأصدرت المقاومة الإسلامية، الذراع العسكرية لحزب الله، اليوم بيانا نعت فيه أحد كوادرها ويدعى علي محمد يونس.

 وذكر البيان أن يونس شارك في الكثير من الميادين دون أن يتطرق إلى أي تفاصيل عن طبيعة مهامه في حزب الله.

ولم يوضح البيان ملابسات وفاة يونس. فيما قال مصدر إعلامي في حزب الله لوكالة أنباء ((شينخوا)) "إن يونس تم اغتياله بجنوب لبنان".

 وأضاف المصدر أنه تم العثور على يونس عصر أمس السبت مصابا بعدة طلقات نارية وطعنات سكين داخل سيارة كان يقودها بين بلدتي قعقعية الجسر وزوطر الغربية جنوب مدينة النبطية.

 وأشار إلى أن الجهات الأمنية اللبنانية بدأت تحقيقات لمعرفة ملابسات الحادث، لافتا إلى أنه تم توقيف أحد المشبوهين رهن التحقيق.

وأفادت وسائل الإعلام في لبنان، وكذلك وكالة فارس الإيرانية للأنباء، أن يونس اغتيل بشكل غامض في قرية في جنوب لبنان. وقالت وكالة "فارس" انه ليست هنالك معلومات إضافية حول كيفية مقتله، إلا أنه وفقا لمصادر غير رسمية فقد كان هذا القيادي في حزب الله وهو من بلدة جبشيت مسؤولا عن ملاحقة "العملاء والجواسيس".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب