هيئة رسمية لنهب وضم أكثر من نصف الضفة!

اليميني نفتالي بينيت الذي عيّنه زعيم اليمين التحريضي المنفلت المشبوه بقرف الفساد بنيامين نتنياهو، وزيرا للأمن، يستخدم كل ما تطاله يداه من صلاحيات وقوة ونفوذ كي يدفع أكثر بمشروعه الكولونيالي

أزمة المقدسيين تتعاظم، فمن ينقذهم

صدرت أمس إحصائية، عليها أن تثير القلق لدى كل الوطنيين، والأطر السياسية والقيادات الفلسطينية، وكل من تهمه القدس، عاصمة دولة فلسطين. إذ تم في العام الماضي 2019، "منح" الجنسية الإسرائيلية الك

البنوك: موظفون أقل، أرباح أكثر

أعلن بنك هبوعليم، أكبر البنوك الإسرائيلية، أمس الخميس، عن قراره تقليص 900 وظيفة في غضون ثلاث سنوات، بضمنها الحالية، وهذا زيادة على 1500 وظيفة قلصها البنك بين العامين 2014 و2016. وتأتي هذه التقليصات،

طوفان إهمال البنى التحتية

شهدت البلاد أمس، وفي الأيام الماضية، أمطارا شديدة، كتلك التي تشهدها بلادنا في كل عام، فموسم الأمطار حتى الآن، هو دون المعدل السنوي، الذي من المفترض أن يكون، ورغم هذا، فقد باتت مشاهد الفيضانات

نتنياهو أدرك تبعات حماقته وبدأ بالتراجع

بعد أن سارع عن "رأس السطح" لإعلان مدى فرحه وتأييده لجريمة الاغتيال الأمريكية في بغداد، عاد بنيامين نتنياهو ليضغط بعض الكوابح ويبدي بعض التأني. وسبق أن اهتم كما يبدو بحدوث تسريب من اجتماع ا

خطة استيطان كبرى تحتاج خطة مقاومة كبرى!

الخطة الواضحة للمؤسسة الاسرائيلية أعلنها أمس وزير الأمن – بالأحرى: الحرب والعدوان – نفتالي بينية إذ قال: "الهدف السياسي الذي سيقوده اليمين الجديد في السنوات القادمة هو إسكان مليون مست

اغتيال سليماني بين النفاق وازدواجية المعايير والاستعلاء

لو كانت حكومة طهران هي من اغتالت قائدًا عسكريًا كبيرًا في الجيش الأمريكي قرب مطار في بغداد، لكان الأمر اعتُبر بالتأكيد فعلاً إرهابيًا؛ لكانت الإدانات توالت من العديد من العواصم؛ لكان معظم محل

بطالة الأكاديميين القسريّة المتسترة

دلّ بحث جديد في قسم الأبحاث في بنك إسرائيل المركزي، هذا الأسبوع، على أن 40% من الحاصلين على اللقب الأول في المعاهد العليا الإسرائيلية، يعملون في وظائف أدنى من مستوى مؤهلاتهم العلمية، وهذا يسمى

عمال الضفة الغربية المحتلة ضحايا الاستبداد

تكشفت أمس، معطيات جديدة، حول حجم استبداد حكومة الاحتلال، ضد العمال الفلسطينيين من الضفة الفلسطينية المحتلة، فبعد كل مسيرة العذاب، بدءا من حصولهم على تصاريح العمل، وعبور الحواجز، وحتى الوصول

لغتنا هي الحقيقة الثابتة وقانون القوميّة عابر

  شرعية الشعب الفلسطيني في وطنه، وعلى وطنه، يستمدها من حقائق التاريخ، والشواهد والآثار، وبالتأكيد لن تكون من الحركة الصهيونية الاستعمارية الاقتلاعية الغازية. لذا، فإنه منذ أن بدأ الحديث

قرار رئيسة الإدعاء في لاهاي.. الاحتلال نفسه جريمة

رئيسة الادعاء في المحكمة الجنائية الدولية ستفتح تحقيقا كاملا في جرائم حرب ارتكبها الاحتلال الاسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة (يشمل المحاصرَة كغزة والتي ألعِنَ ضمّها كالقدس!). فالفحص ا

شماتة الضحية طعمها حلو

تشتد الحرب الكلامية داخل حزب الليكود، في المنافسة الجارية على رئاسة الحزب، بين بنيامين نتنياهو، والنائب غدعون ساعر، الوحيد الذي تجرأ على منافسة نتنياهو، من بين عدة شخصيات تتوق "للتاج" ال

من لا يريد اتهامه بالأبرتهايد فليغيّر سياساته!

يميل زعماء المؤسسة الحاكمة في اسرائيل الى التقليل من كل قرار دولي، في هيئات تحظى أهميتها ومرجعيتها بإجماع العالم، حين يدين سياسات احتلال وتوسُّع وعنصرية تقوم بها تلك المؤسسة. ينطبق هذا على إق

الزعيم الهندي على خطى نتنياهو وترامب العنصرية!

يتشابه زعماء اليمين الشعبوي  في عالمنا اليوم، ويلتقون عند قاسم مشترك من اللعب على وتر الغرائز وإثارة النعرات العنصرية والقومجية والمتعصّبة واستعداء مجموعة مواطنين في دولهم على أخرى. المثا

ثورات دافعها جوع الشعوب وسرقة ثرواتها

يشهد العالم فورات غضب شعبي، تصل في دول ما الى حد الثورات، أو إلى ما يقاربها، ليس فقط في الشرق الأوسط، بل هذا ما نراه في اميركا اللاتينية، التي تواجه زحفا استعماريا امبرياليا "هادئا"، من خل