news-details
ثقافة

القط حيوان أليف منذ 7000 سنة

القط أو الهر أو البِس، حيوان من الثديات يتبع فصيلة السنوريات، وتتمتع القطط بمهارة كبيرة في الصيد والافتراس، إلا أنها لا تشكل خطرًا حقيقيًا على الإنسان نظرًا لصغر حجمها. تزن القطة بين 4 و7 كغم، وقد تصل إلى 10 كغم. توجد اليوم أنواع كثيرة من سلالات القطط في العام وهي: الباست، الحبشي، الشيرازي،السيامي، المانكس، الهيملايا، البالينيز،الأبيس، البورما، الروسي، الريفي والأكزوتيك. جميع هذه السلالات منحدرة من القطط الفرعونية.  الفراعنة هم أول من نجح في تهجين القطط واستئناسها وتحويلها إلي كائنات أليفة، وكان ذلك منذ 4000 سنة قبل الميلاد.

كانت مهمة القطط عند الفراعنة، قتل الفئران والجرذان والثعابين ولذلك مَنعت هذه القوارض من غزو الحقول المصرية ومخازن الحبوب. وأصبحت القطط حيوانات مدللة عند الفراعنة، وخُلِّدَت في اللوحات والنقوشات والنحت وتحنيطها. وجد علماء الآثار مقبرة قديمة للقطط في مصر تحتوي على مومياءات كثيرة للقطط. وكان المصريون يعاقبون كل من يؤذي قطًا، بعقوبة تصل إلى حد الموت. وعندما يموت اي قط كانوا يحلقون حواجبهم علامة على الحداد ويحولون القطط الميتة إلى مومياوات. القطة باستيت هي الهة مصرية قديمة، وكانت تعتبر طبقًا لبعض الأساطير المصرية القديمة أبنه الإله رع وهو آله الشمس.

خصائص القط: يتكون الهيكل العظمي للقط من 240 عظمة في حين أن هيكل الإنسان متكون من 212 عظمة. مواء القط يمكن أن يكون بذبذبات عالة تصل الى 140 ديسيبل، ويمكنه سماع ترددات عالية تصل الى 40000 ذبذبة في الثانية ( الانسان يسمع حتى 20000 ) .دماغ القط مكون من 300 مليون خلية أما دماغ الكلب مكون من 160 مليون خلية. حاسة الشم تفوق حاسة الشم عند الإنسان واقل من الكلب. ينام القط نحو 16 ساعة يوميًا. عين القط حساسة للضوء والبؤبوء مستطيل يتسع في الظلام. يمكنه السقوط من ارتفاع عالٍ دون اصابات.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب