news-details
ملحق الجمعة

أمثال وأقوال من القرية

  • طَبْع طبعُه اللبن ما بغيّره غير الكفَن.
  • قالت الحماة لكنتها: كساسير خبز توكليش، وصْحيح تِكسْريش وكُلي تتِشبعي.

  • إخضر ورقُه مِش حرام عليّ اكلُه، حرام عليّ سرَقته.

  • اللي عينَك عليه، عينين كل الناس عليه.

  • عيون زرق واسنان فُرق بتفلق الصخر. عن "صيبة العين" ويروون ان هذا ما حدث فعلا، جاء واحد بهذه الصفة ووضع يده على الصخرة التي عجز عنها الحجّار فانفلقت!!

  • لو الحرذون معاصْري كان بيّن على جلدُه. جلد الحرذون ناشف جاف، بعكس ملابس المعاصري الذي يعصر الزيتون.

  • مثل جحش الخِخام – الحاخام، وقع حماره في البئر يوم السبت، قالوا له: وقع حمار في البير هل تنشله يوم السبت؟ قال لا ابدا. فأخبروه ان الحمار حمارك فقال: طلعوه بس شوّي شوَي.

  • مثل الهودية – اليهودية – اللي حيّرت الخضر. كان النبي الخضر يشتغل صبّاغا، جاءت صبية يهودية وقالت اصبع لي هذا الثوب احمر، ففعل، لأ، إخضر، ازرق، اصفر. فرشقها في الصباغ على وجهها فامتلأ بالنّمش!!

  • سلّم عليّ من روس شفافُه. أي ببرودة.

  • لاقيني ولا تغدّيني. الملقى بالترحاب للضيف مهم.

  • قال له: قنطار مِسك في ذقنك فردّ الآخر: كثرته مِش لله بيت واحد يكفيها. والمِسك نبات عطِر خاصة عندما يجف ورقه او يكاد، وينبت عندنا في مواقع عديدة.

  • نِمنا في الوعر – حليشة حمّص. اغمار الحمص، تكون العروق في الوسط والغصون والحَب على الجانبين ليسهل حزمه ونقله الى البيدر، والمعنى ان رؤوس النيام وأرجلهم تكون مختلفة وليست في جهة واحدة.

  • فلان مثل العدَس ما بنعرفْلُه بطن من ظَهر.

  • ليه بتنفّخ على اللبن!! بوه كَواني، أي الحليب السخن.

  • فلان حِلِس مِلِس ناعِم نِجِس – عن الرجل الشرير وفي المعنى شعر المتنبي:

إن الأفاعي وإن لانَت ملامسها

   عند التقلّب في أنيابها العطّب

  • الكرِم كريم. المقصود كرم العنب، حتى بعد انتهاء قطفه لا بد ان تبقى هنا وهناك خصلات عنب. وينطبق هذا على كرم الزيتون ايضا.

  • مثل غيم شباط. غيوم شباط متقلبة، احيانا ماطرة وأخرى بلا مطر.

  • كل عودِه وفيها دخان. يقال عن الرجل الضعيف فمع ضعفه توجد فيه بعض الرجولة.

  • يا غارة الذيب!! اراد الذيب ان يأكل نعجة، فمنعه الراعي، اشتكى الذيب للنبي الخضر فقال له: غار على كل شَلعة الغنم.

  • أكل ومرعى وقلّة صنعة: عن الكسل والتبطّل.

  • ثوب العيرة ما بِدفّي. لأنه ملك للغير، ومؤقت.

  • مثل الدولة مِلحها على ذيلها. تشبيها بالضبع، يبوّل على ذيله ويرشق الانسان حتى يدوّخه ويفترسه.

  • المقروص بخاف من جرّة الحَبل، هنالك تشابه بين زحف الأفعى وجرّة الحبل.

  • جَمرة الليل تصبح رماد، أي ان الصبر مطلوب حتى تبرد اعصاب الغضبان.

  • حاجي تكذب مثل الحالول. الحالول طارة ذات ثقوب واسعة تُستعمل في البيدر، بعد الحال الكُربال مع ثقوب أضيق، ثم الغربال، أضيق من الكربال والمُنخل اضيق من كل ما سبق، ينخّل به الطحين.

  • يا ثُمنِيه إلحقي الرُّبعيه. الثمنيه ثمن مِد القمح وكل ثمنيتين رُبعيه، وكل رُبعيتين صاع، وكل صاعين مِدّ، وكل ستة أمداد كيل، وكل ثلاثة أكيال عِلبه وكل 12 كيل غْرارة.

  • ايدُه ماسكِه: بخيل.

قال جرير في السخاء والكرم:

ألستم خير من ركبَ المطايا

               وأندى العالمين بُطون راح

وراحة الكف عكس ظاهر اليد، وقال الشاعر طرفة بن العبد:

لخوْلة أطلال ببرقة تهمد

                تلوح كباقي الوشم في ظاهر اليد

  • ان كِبر ابنك خاويه.

  • يا شايف الزول يا خايب الرّجا.

  • الرّجال مِش في الشوفات.

والمعنى قد يكون الرجل كبير الجُرم، لكنه جبان، او لا ينفع.

بني آدم إسود راس: أي انه لئيم!!

  • من طين بلادك لزّق على خدادك، يقال عادة عن النّسب.

  • يا صْحاب النيات سيروا: الانسان بنواياه الحسنة.

  • بخاف من خيالُه. الجبان.

  • الحرامي يقول لصاحب البيت ويش الزّول!!

  • نفَلْني ونفلتُه من عزمي إجيت تحته.

  • اللي بعاشر القط بَدو يصبر على خراميشُه.

  • المال يغْدى والرجال تجيبُه.

  • بيت رجال ولا بيت مال.

  • اتفاق في الحقله ولا قتال على البيدر.

  • لاحق الذّلال بتعلمُه المراجِل.

  • إن سلِمت من النواطير!! هذا مثل القول: حاميها حراميها. ومن النواطير كان المخضِّر للمقاثي والحوّاط للزيتون.

  • أربط الجحش مطرح ما بقولّك صاحبه.

  • هاي عيني وهاي أختها – للمساواة.

  • تعوّق الحرّاث من المنْتَعة. وهي قطعة صغيرة في المحراث.

  • فلان مِلو هدومه. أي انه قدّ الحِمل وجَسيم.

  • ناس عِزّه وناس مِعزى. عن التفرقة.

  • حراث الوحل محِل.

  • جرذون في الدنيا حرذون في الآخرِه. لا ينفع.

  • كل الجْمال بتعارِك إلا جمَلك بارِك. يقال للمتبطل الكسلان والمضرب عن الزواج.

  • لا مع سيدي بخير ولا مع سِتي بخير.

  • التكرار بعلّم الحمار.

  • أقتل اللي في البور، بتأدّب اللي في الزرع.

  • الرزق السايب بعلّم الناس السرقة.

  • حيطُه واطي كل الناس بتنُطّه، او مستوطي حيطُه.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب