ندابو الدجل على ديمقراطية إسرائيل الوهمية | برهوم جرايسي

أين كنتم يا ندابو العهر على ديمقراطيتكم المزعومة، على مدى عشرات السنين من القهر، وأين كنتم حينما أقر الكنيست في الولاية الـ 20- بين العام 2015 وحتى نهاية العام 2018، 41 قانونا عنصريا وداعما للاحتلا

بين مخطط الضم والكورونا: الخليج النيوليبرالي بوابة "الشقيقة" اسرائيل | شادي خليلية

وضعية الرأي العام العربي المشلول تضع الشعب الفلسطيني في مرحلة حرجة من مواجهة الاحتلال، بدون سند حقيقي للثوابت بإنهائه وإقامة الدولة المستقلة بعاصمتها القدس الشرقية والتمسك بحق العودة. هذه ا

سؤال "المال السياسي" وضرورة أخذه نحو العُمق والعَلَن | رائف زريق

دعم منظمة اسلامية عالمية لمنظمة اسلامية محلية شيء، ودعم منظمة لا علاقة لها بالإسلام لمنظمة محلية اسلامية شيء اخر، لأنه في الحالة الاخيرة هناك سبب للسؤال عن نوايا واهداف الداعمين. وعليه يمكن

ماركس، العبودية السوداء والعنصرية | هشام روحانا

لقد تابع كل من ماركس وأنجلس عن كثب احداث الحرب الاهلية الامريكية حيث كان ماركس مراسلا مداوما للصحيفة الامريكية "التريبيون" وهي صحيفة ليبرالية ذات ميول اشتراكية مثالية في حينه وقد خصها م

العالم يواجه مجاعة رهيبة: الرأسمالية رعب لا نهاية له! | مورلي وبراذرتون

يذكر تقرير الأمم المتحدة -دون أن يمرر أي تعليق- أن رقم 265 مليون شخص على شفا الموت جوعا يمثل ضعف العدد الذي سجل قبل انتشار الفيروس. أي أنه حتى دون أن يصيب العالم أي فيروس غير متوقع، فقد كان هناك أك

من ذكريات السجن ولعبة النسمات | امير مخول

كل الجهات هي سواء في السجن، وكلها تدل على اللا-اتجاه واتجاهه المعاكس في اللا-اتجاه ذاته. فالاتجاه وعكسه سيان. الأسرى في غنى عن ذلك، ما لم يقودهم السجان إلى بوابات السجن، هو يعود إلى السجن والأس

التنسيق الأمني بين الهُويّة الأصلانية والبطاقة | ابراهيم طه

حديثي عن الهوية الجمعية العامة يعتمد منطق الاستدلال الاستقرائي. وهو منطقٌ يُفيد من فعلين: مراقبة متأنّية للسلوك الجمعي المتراكم والمتواتر وإنصات مرهف لصوت الجماهير. أرى وأسمع فأوصّف. من هنا

وباء العنصرية في الولايات المتحدة | د. خليل اندراوس

مارس المهاجرون البيض في الولايات المتحدة سياسات النهب والسلب وتدمير الغابات الكثيفة بحثا عن مناجم الذهب والفضة، ومارسوا سياسات طرد الهنود الحمر للاستيلاء على اراضيهم ووضعهم بين خيارين: إما

قصة قصيرة: جريمة كاملة | ميسون أسدي

نظرت كاملة إلى أخوتها حولها، فرأت نظرات الغضب تنطلق كالرصاص من عيونهم، وهم يكتمون غيظهم خشيّة من رجال الشرطة. ساد المكان هدوء أصبحت من فرطه تكاد تسمع أنفاس الحاضرين. لم تستطع كاملة تمالك نفسه

حبيب بولس معلمًا وناقدًا وبوصلة فكرية | فتحي فوراني

 وضوح الفكرة والرؤية والرؤيا يعيدنا إلى المربع الأول وإلى السؤال الأول: لماذا نكتب؟ ولمن نكتب؟ يبدو لي أن د. حبيب بولس برؤيته الاجتماعية الفكرية التقدمية وإيمانه بأهمية الرسالة التي يحمله

الرفيق آرنستو تشي جيفارا | علي هيبي

كان والده مؤيّدًا للجمهوريّين في الحرب الأسبانيّة وقد لاحظ على ابنه منذ الصغر بوادر التمرّد والتعاطف فقال عنه: "ابني الصغير تجري في عروقه دماء المتمرّدين الأيرلنديّين"، وبهذه الأجواء و

زينة.. وعين العذراء.. وعمّي نعمة سليمان الصباغ | د. هاني صباغ

صفحات من سيرة ذاتية- نصراوي من حارة العين (3): أطلقت أم أحمد زغرودة عالية عكّرت صمت الهدوء وجعلت العصافير المتفيئة بين الأغصان تفر مذعورة من ذلك الصوت المفاجئ ورافقتها ضمة وقبلة لأمي صديقتها

فاشية الذعر والطوارئ: عن الخوف من تأبيد استثناء كورونا | حسن مصاروة

صادقت الكنيست يوم الثلاثاء الماضي، في تصعيد لفرض وضع الطوارئ، على مشروع القانون الذي يسمح بتنفيذ قرارات الحكومة وتقييداتها بما يتعلق بفيروس كورونا مباشرة، دون الحاجة للعودة للكنيست. وذلك بعد

ابن البلد الصريح الذي كثيرا ما أغضب الآخرين بصراحته المتناهية | مفيد صيداوي

في وداع الصديق وابن الشعب البروفسور فاروق مواسي (أبو السيِّد): لم أتوقع كما لم يتوقع الكثيرون أن يغيب عنا العالم اللغوي والشعري الصديق البروفسور فاروق مواسي، هذا الرجل الذي سار بمشروعه الأدب

مخطط ضمّ الضفّة الحالي وُلد فور هزيمة 1967 | هشام نفاع

خلف مثل هذا المنظار الكولونيالي، سيكون من العقيم التفكير أنه قد تظهر، ولو بأعلى درجات الشحوب والرثاثة والتمزّق، أية صورة لتسوية عادلة جديّة جريئة، تحفظ للفلسطيني مكانًا ومكانة متكافئين. فمخ