جذور السنديانة الحمراء| عبد الرزاق دحنون 

كُنتَ شيوعيًا وتبت- سامحكَ الله- فهل أنت بالضرورة على باطل؟ وهل أنا الشيوعي- ما أزال- على حق؟ هل أحدنا محقّ لأن صور ماركس وأنجلز ولينين ما زالت على جدار غرفته، والآخر مخطئ لأنه أزالها عن جدار غرف

فنّ الشرشحة: هواجس شخصيّة| إبراهيم طه

لا أعرف بالضبط لماذا أخذتني هذه الأيام التي تشكّلت فيها حكومة بنيامين نتنياهو إلى سنوات ما بين الحربين 67  و 73. ما هو وجه الشبه؟ لا أعرف. لكنّ الله تعالى يخلق من الشبه أربعين. أحيانًا يخلق أقلّ

ليس السؤال هل؟ بل متى؟| يوسف فرح

هـــيـــه! سبحان مغيّر الأحوال والذي لا يحمد على مكروه سواه! دنيا! فمن كان يصدّق ان واحدة من أغنى بقاع المعمورة وفيها أقدس المقدسات الدينية الأسلامية، تصل الى هذا الحضيض المالي؟! اكبر دولة م

عن الحاجة إلى استجابة جماعية لمأزق كورونا‎| ديفيد هارفي

تُعدّ الأزمة التي أحدثها وباء كورونا والإجراءات الإسعافية اللازمة للخروج من هذه الأزمة فرصةً للتفكير في كيفية بناء مجتمعٍ مختلف لا يكون رهينةً لرأس المال. يعالج المفكر الماركسي وأستاذ الجغر

من آذار ونيسان لأيار 2020 الحب في زمن الكورونا (7): "مهما طال ويطول الزمان" | يوسف حيدر

الأمر الذي أخذ يقلقني مؤخرًا كلما جئت لأكتب حلقة جديدة من "الحب في زمن الكورونا" هو خوفي من أن أصيبكم بالملل.. مع قناعتي الكاملة أن من واجبي أن أقوم بنقلة مختلفة أخرى بعيدا عن معمعان وحديث ا

أفكار في حالة الكورونا: الخوف من الموت والخوف من الحياة | رائف زريق

ليس بعيدا ذلك اليوم الذي سنشتاق فيه جميعا إلى أيام كورونا، كما نشتاق للبرابرة في قصيدة كفافيس. كان كفافيس قد أنهى قصيدته "في انتظار البرابرة" بالجملة التالية " والآن؟ وبدون البرابرة، ما

مقاطع من كتاب "شهادات على القرن الفلسطيني الأول":اعتقال المطران كبوتشي في القدس ومحاكمته| إلياس نصرالله

أعاد بثّ تلفزيون "الميادين" لمسلسل "حارس القدس" إلى الأذهان ما كتبته عن المطران إيلاريون كبوتشي في كتابي "شهادات على القرن الفلسطيني الأول" الذي صدر عام 2016 عن دار الفارابي في بير

انهمار اللؤلؤ من عينيّ إبراهيم 

(مهداة إلى الأستاذ الكبير والقدير والنّبيل إبراهيم طه مع حفظ اللّقب) ملامحه هادئة، حركته رصينة، نظراته مُطمئِنة، صوته عميق جديّ ومريح، ابتسامته واثقة، شكله مرتّب وطابع الشّباب الطّموح في شخ

خواطر من قلب الكابوس: العظماء (2) | علي هيبي

  بالعموم تارة أخرى: كشف الوباء الزيف والكذب اللذيْن تتحلّى بهما "الديمقراطيّة" الأميركيّة، ومدى السواد والقبح الكامنيْن في بلد "الحريّة" العظيم، ولو تسنّى لتمثال الحريّة أن ي

سباعيّة السّنين الرّتيبة | محمّد علي طه

  -1- كان الرّجل السّتّينيّ يسير في صباح كلّ يوم من شاطئ أبو نصّور الذي صار اسمه "الشاطئ الهادئ" إلى "تلّ السّمك" بين الأشجار الخضراء وأزهار القرنفل والخبّيزة والورد الجوريّ ويسم

سميح القاسم في خمس دقائق | رياض كامل

سميح القاسم في خمس دقائق* // رياض كامل لم يتمكن أباطرة العهود البائدة من بتر لسان الشعر، وإن بتروا لسان الشاعر. أما وإن أطاحوا برأسه فإنهم لم يتمكنوا من الإطاحة بعنق الكلمة. وكما "أن الله حي

150 عامًا على ميلاد لينين (1): مسيرة حافلة من النضال الثوري على درب الاشتراكية | د. خليل اندراوس

هناك أفراد – وهم قلة في تاريخ الإنسانية – مع أنهم أنفسهم نتاج تحول كارثي ناضج، يلونون بأنفسهم عهدًا كاملًا. ومن هؤلاء العمالقة في الروح والإرادة فلاديمير إيليتش لينين... ومهما يكن عمالقة

صفحات من تاريخ الحركة النقابية العربية الفلسطينية: في الذكرى الـ 75 لتأسيس "اتحاد النقابات العالمي" (2)

- الاجتماع التأسيسي الأول للجنة الأنجلو – روسية   شكل الاتحاد السوفييتي في عشرينيات القرن الماضي القوة الداعمة للطبقة العاملة في العالم، وبدأت تحدث نقاشات قوية في التجمعات النقابية،

لا عدالة اجتماعية من دون مساواة قومية ولا ديمقراطية من دون انهاء الاحتلال | عصام مخول

في النقاش المشروع بين حدة الشعار وسعة النضال أقترح معادلة ذهبية مفادها أن تكون حدة الشعار كعمق الازمة.. إن هذا السؤال يفرض نفسه علينا ونحن نخوض نضالا معقدا في وجه الازمة البنيوية المستعصية ومت

المدماك الإيديولوجي في بنية الفساد السلطوي الإسرائيلي | هشام نفاع

يقيم المحرر في الموقع الإعلامي الإسرائيلي "شكوف" (شفّاف)، تومر أفيطال، رابطًا وثيقًا بين تركيز السّلطة بأيدي سياسيّين سلطويين حين تشمل إمكانيات التصرّف بالمال العام بدون رقابة ولا معايي