news

إصابات بالاختناق والرصاص في بيت أمر وجباليا، واستشهاد شاب بنيران الاحتلال أمس على حاجز جبارة

أصيب، اليوم السبت، عدد من المواطنين بحالات اختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي منطقة الظهر في بلدة بيت أمر شمال الخليل.
ونقلت وكالة "وفا" الفلسطينية الرسمية عن أحد الناشطين قوله إن قوات الاحتلال اقتحمت منطقة الظهر قرب مستوطنة "كرمي تسور" الجاثمة على أراضي المواطنين شمالا، وأطلقت وابلا من قنابل الغاز المسيل للدموع صوب المواطنين ومنازلهم، ما تسبب بإصابة عدد منهم بالاختناق، وجرى معالجتهم ميدانيا.
وأصيب مواطن، اليوم السبت، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي باصابات متوسطة، شرق بلدة جباليا شمال قطاع غزة، عندما فتحت قوات الاحتلال النار صوبه أثناء تواجده في أرض زراعية شرق البلدة، وقد تم نقله إلى مستشفى كمال عدوان في بلدة بيت لاهيا المجاورة لتلقي العلاج.
وكان 73 مواطنا قد أصيبوا يوم أمس الجمعة، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسيرات الأسبوعية شرق القطاع.
* استشهاد شاب على حاجز جبارة جنوب طولكرم
وليل أمس، استشهد الشاب رعد ماجد محمد البحري (25) عاما، من بلدة كفر زيباد جنوب محافظة طولكرم عقب إصابته برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي على حاجز جبارة جنوب طولكرم، مساء اليوم الجمعة.
وأكدت وسائل اعلام فلسطينية أن الشاب استشهد عقب إصابته برصاص الاحتلال على الحاجز، وتركه ينزف، ولم تسمح لسيارات إسعاف جمعية الهلال الأحمر بالوصول إليه، ولاحقا، أعلنت جمعية الهلال الأحمر أن قوات الاحتلال طلبت من طواقمها مغادرة الحاجز بينما واصلت احتجاز جثمان الشهيد.
واقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء أمس الجمعة، بلدة بيت عوا جنوب غرب الخليل، وأطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت تجاه المواطنين، دون التبليغ عن اصابات.
 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب