news

إيران ستطلق سراح 7 من أفراد الناقلة النفطية البريطانية

أعلن التلفزيون الرسمي الايراني اليوم الأربعاء أن إيران ستطلق سراح سبعة من أفراد طاقم الناقلة البريطانية المحتجزة ستينا إمبيرو.
وقال عباس موسوي المتحدث باسم وزارة الخارجية للتلفزيون إنه تقرر إطلاق سراح السبعة وهم مواطنو الهند، لأسباب إنسانية ويمكنهم مغادرة إيران على الفور.
واحتجزت طهران الناقلة البريطانية "ستينا امبرو" يوم 19 تموز بعد أسبوعين من احتجاز بريطانيا ناقلة إيرانية قبالة سواحل منطقة جبل طارق الخاضعة للحكم البريطاني. وتم الإفراج عن الناقلة الإيرانية في أواخر آب.
وقال موسوي إن الإجراءات القضائية والقانونية جارية للتحقيق في المخالفات التي ارتكبتها سفينة "ستينا إمبرو"، وان ايران وفي اطار سياستها  الانسانية، دعت قبطان السفينة الى نقل افراد الطاقم من متن السفينة إن أمكن والعودة إلى بلادهم.
وأوضح المتحدث بأسم الخارجية الايرانية ان ربان السفينة قرر أن يترك سبعة من افراد الطاقم من حملة الجنسة الهندية، السفينة بحيث لا يؤثر على عمله، وسيطلق سراحهم عما قريب. اذ أكد موسمي أنه لا مشكلة لدى ايران مع طاقم السفينة وربانها مؤكدًا أن "المخالفة ارتكبتها السفينة نفسها وقامت بافعال لم يكن ينبغي القيام بها، ومن الطبيعي أن يتم توقيف الطاقم عند توقيف السفينة، واجراء المراجعات الضرورية للوضع القنصلي، والتدقيق في تصاريحهم، وبعد اجراء مزيد من التحقيقات وفي سياق السياسات الانسانية ابلغناهم أنه يمكن ان يترك بعض افراد الطاقم السفينة والعودة الى حياتهم اليومية".
من جهة اخرى اعلن موسوي ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ستتخذ الخطوة الثالثة من تقليص التزاماتها في الاتفاق النووي في غضون اليومين المقبلين.
 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب