news

ارتفاع حصيلة مجزرة تايلاند الى 26 قتيلا

قال برايوت تشان أوتشا رئيس وزراء تايلاند إن حصيلة المجزرة التي ارتكبها جندي أطلق النار بشكل عشوائي في مدينة في شمال شرق البلاد بلغت 26 قتيلا، وأصابة ما لا يقل عن 52 آخرين. وانتهت الجريمة بمواجهة في مركز تجاري مزدحم تم فيها قتل الجندي. وأضاف أن الدافع وراء ذلك كان شعور الجندي بضغينة من صفقة أرض، شعر أنه تعرض لخداع فيها. 

وقتل الجيش الجندي بعد حصار خلال الليل في مركز تيرمينال 21 التجاري في مدينة ناخون راتشاسيما.

وقالت الشرطة إن المهاجم هو الجندي جاكرابانث توما البالغ من العمر 32 عاما. وبدأ الجندي في قتل الناس في نحو الساعة الثالثة عصر أمس، (العاشرة ليلا بتوقيت الشرق الأوسط) عندما أطلق النار في منزل قبل توجهه إلى معسكر للجيش ثم إلى المركز التجاري في ناخون راتشاسيما في شمال شرق تايلاند . 

ودوّن المسلح منشورات على فيسبوك لدى ذهابه. وقالت وسائل الإعلام إن المسلح كان يعمل بقاعدة للجيش قرب ناخون راتشاسيما التي تبعد نحو 250 كيلومترا عن العاصمة بانكوك. وقبل الهجوم قال جاكرابانث على حسابه على فيسبوك إنه ذاهب للانتقام ولكنه لم يقل لماذا.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب