news-details

افتتاح المؤتمر الدولي الرابع للزيتون في فلسطين في "خضوري"

افتتح رئيس جامعة فلسطين التقنية– خضوري أ.د نور الدين أبو الرب فعاليات اليوم الأول للمؤتمر الدولي الرابع للزيتون في فلسطين، الذي تنظمه الجامعة بالشراكة مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، ووزارة الزراعة الفلسطينية، وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان، وبالتعاون مع أكاديمية فلسطين للعلوم والتكنولوجيا، ومؤسسة أوكسفام، والإغاثة الزراعية، واتحاد لجان العمل الزراعي، وبرنامج المساعدة الأسترالي، وشركة جذور الزراعية، شركة الأرض للمنتوجات الزراعية الفلسطينية.

حضر الفعاليات وزير وزراة الزراعة الفلسطينية د. رياض العطاري، ورئيس هيئة الجدار والاستيطان م. وليد عساف، والوكيل المساعد لشؤون التعليم العالي في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي د. إيهاب القبج، وحشد من الباحثين المتخصصين في الزراعة من الجامعات الفلسطينية، وباحثين دوليين، وممثلي المؤسسات الرسمية والأهلية المعنية في طولكرم، وطلبة الجامعة المهتمين.

ورحب رئيس الجامعة أ.د أبو الرب بضيوف المؤتمر مؤكدا أن الجامعة ومنذ مؤتمر الزيتون الدولي الأول الذي عقد في العام 2011، بدأت وبالشراكة مع المؤسسات الوطنية والدولية، تصيغ الأولويات الاستراتيجية العلمية والوطنية للوقوف على أهم التحديات التي تواجه قطاع الزيتون، وتقديم الحلول العلمية والتوصيات الخاصة للنهوض به.

وتخللت اليوم الأول من المؤتمر جلسة علمية تناولت محورين،  الأول حول "تحديات حماية الزيتون" والتي تناولت مواضيع تتعلق بنمو الزيتون في العالم في الوضع الراهن والتطلعات المستقبلية وفاعلية المبيدات التقليدية على اليرقات من نبات أوراق الزيتون و مكافحة ذبابة ثمار الزيتون وعثة الزيتون وعثة الياسمين في إسرائيل وفلسطين باستخدام الفيرومونات المغلفة بالجزيئات الفريدة من نوعها عن طريق الاصطياد الجماعي وأساليب تعطيل التزاوج ومكافحة آفات الزيتون في الضفة الغربية وفعالية الدودين بديلاً للنحاس لمكافحة مرض عين الطاووس في أشجار الزيتون شديدة الإصابة.

وكان المحور الثاني عن "تحديات انتاج الزيتون" والذي تناول مواضيع تتعلق بقطاع الزيتون في فلسطين في الوقت الحالي والتحديات المستقبلية وكذلك واقع وطموح قطاع الزيتون في الاردن و التقييم الأولي لبعض أصناف الزيتون المقدمة للصفات الفسيولوجية والإنتاجية وتوحيد الأراضي الخصبة الفلسطينية كنموذج مستدام للتنمية الزراعية في فلسطين: من النبات للمستهلك و آثار الممارسات الزراعية على التنوع الحيوي للنباتات في بساتين الزيتون القديمة في فلسطين والري التكميلي لمزارع أشجار الزيتون وتأثيرها على دخل الأسرة.

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..