news-details

الآلاف يتظاهرون في عدة محافظات مصرية مطالبين برحيل السيسي

استجاب الآلاف من الشعب المصري لدعوات التظاهر للمطالبة برحيل السيسي، وعمت التظاهرات عددًا من أحياء القاهرة والإسكندرية والسويس ومدن المحلة وطنطا. -وقال شهود وسكان على صفحات التواصل الاجتماعي أن المحتجين تجمعوا في وسط القاهرة وعدة مدن أخرى في ساعة متأخرة من مساء اليوم الجمعة مرددين شعارات مناهضة للحكومة في استجابة لدعوة على الانترنت للتظاهر ضد فساد إدارة السيسي.

الدعوة للتظاهر عقب انتهاء قمة كأس السوبر لكرة القدم بين فريقي الأهلي والزمالك، أطلقها الفنان المقاول محمد علي، احتجاجًا على الفساد في بناء القصور الرئاسية، والذي كشف عنه في فيديوهات أطلقها من المهجر، وهو ما لقى استجابة واضحة من الشعب المصري الذي أثقله الفقر بسبب الغلاء الناتج عن سياسات اقتصادية ينتهجها السيسي إرضاءً لصندوق النقد الدولي.

في البداية تجمع العشرات بالقرب من ميداني التحرير وعبد المنعم رياض بوسط القاهرة، مرددين هتافات برحيل السيسي، دون تدخل من قوات الأمن المتمركزة في الميدانين، وهو ما بدا غريبًا، وتسبب في حالة من الحذر لدى آلاف المواطنين الذين انضموا للتظاهرات فيما بعد.

وفور وصول التظاهرات لمئات بدأ التعامل الأمني العنيف من قوات الأمن المركزي والمباحث والأمن الوطني وقوات مكافحة الشغب، في حضور سيارات الشرطة العسكرية، كما وصف شهود العيان الحال في ميدان التحرير.

التعامل الأمني أسفر عن اعتقال مئات المتظاهرين وإدخالهم سيارات الشرطة مع ضربهم بالهراوات داخل السيارات، أو إجبارهم على الجلوس في الشوارع بجوار السيارات.

وحسب مقاطع مصورة بًثت على الانترنت شهدت الإسكندرية على البحر المتوسط ومدينة السويس على البحر الأحمر وكذلك مدينة المحلة الكبرى التي تبعد نحو 110 كيلومترات عن القاهرة بدلتا النيل احتجاجات صغيرة. وانتشرت قوات الأمن بكثافة في وسط القاهرة وبميدان التحرير الذي بدأ فيه احتجاج حاشد أطاح بالرئيس السابق حسني مبارك عام 2011.

 

 

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..