news

الاتحاد الوطني الفلسطيني في اوروبا: دولة الاحتلال عنصرية ويجب محاكمتها

دعا الاتحاد الوطني الفلسطيني في دول الاتحاد الاوروبي، إلى احالة كافة جرائم الاحتلال ومن ضمنها الاستيطان باعتباره جريمة حرب الى محكمة الجنايات الدولية، والعمل بجدية لمحاكة الاحتلال على ضوء التقرير الذي أصدره مجلس حقوق الإنسان، حول انتهاكات الاحتلال وقمعه للمشاركين في مسيرات العودة وكسر الحصار.

واضاف الاتحاد يشكل التقرير خطوة مهمة على طريق محاكمة الاحتلال ومحاسبته لارتكابه هذه الجرائم بحق أبناء الشعب، ولأنه يشير إلى أن هناك جرائم حرب وعدوان ارتكب بحق المواطنين، وأن يترجم ذلك فعلا على الارض.

وتابع الاتحاد إن صلابة الموقف الفلسطيني بقيادة الرئيس ومنظمة التحرير الفلسطينية ستكون قادرة على مواجهة كافة اجراءات الاحتلال، وأن التقرير الأممي هو تأكيد جديد على أن دولة الاحتلال عنصرية يجب محاكمتها، مستدركا أن عدم قيام المجتمع الدولي بمحاسبة الاحتلال يشكل تحديا للقانون الدولي ولكافة الهيئات الأممية.

وجدد الاتحاد الدعوة لكافة أبناء الجالية في دول الاتحاد الأوروبي لتشكيل قوى الضغط على المؤسسات والاحزاب لحشد الدعم لموقف القيادة في مواجهة اجراءات الاحتلال، وايضاح للرأي العام الأوروبي حول سرقة الأموال الفلسطينية التي تحاول من خلالها حكومة الاحتلال مدعومة من ادارة ترامب تقويض الاقتصاد والسلطة.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب