news

الاحتلال يفرج عن الأسيرة سماح جرادات بعد تسعة أشهر من الاعتقال

 أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الخميس، عن الأسيرة سماح جرادات (22 عاما) من رام الله، عن الحاجز العسكري الجلمة، شمال شرق جنين في الضفة الغربيّة المحتلّة. وذلك بعد تسعة أشهر من اعتقالها.

واعتقلت سلطات الاحتلال الاسرائيليّة الطالبة سماح جرادات في السابع من شهر أيلول-سبتمبر الماضي بعد اقتحام منزل عائلتها في ساعات الليل المتأخرة، وذلك بعد أيام من انهاء تعليمها في جامعة بير زيت.

وخضعت الأسيرة المحررة إلى التحقيق والتعذيب القاسي في مركز المسكوبيّة في القدس سيء الصيت حيث منعت من لقاء محاميها لأكثر من عشرين يومًا.

وتعتبر جرادات واحدة من عشرات الطلبة الفلسطينيين القابعين في سجون ومراكز تحقيق الاحتلال بتهم واهية وعلى ضوء نشاطهم وعملهم الطلّابي، حيث شهد العام الدراسي ارتفاعًا قياسيًا في عدد الطلبة المحتجزين وتجاوز عددهم الثمانين طالبًا قبل انتهاء العام الدراسي.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب