news

الاحتلال يهدم 5 منازل في القدس المحتلة

دمرت جرافات الاحتلال اليوم الثلاثاء  5 شقق سكنية لعائلة الطحان "بناية مؤلفة من طابقين /4 شقق سكنية، وشقة مستقلة، ويعيش فيهم 25 فردا معظمهم من الأطفال في حي رأس العامود بالقدس المحتلة.

وبدأت ملاحقة ومعاناة عائلة الطحان مع بلدية الاحتلال منذ حوالي عام 1993، بعد قرار يقضي بمصادرة مساحات من الأراضي في حي رأس العامود في سلوان، بحجة "المنفعة العامة" لاقامة مدارس أو ساحات أو مواقف، رغم وجود المنازل والبنايات السكنية لأصحابها قبل القرار.

وقال وائل الطحان احد افراد العائلة المتضررة أنه: "بعد البناء بعدة سنوات والعيش مع عائلاتنا في البناية بدأت البلدية بملاحقتنا بإصدار قرار الهدم بحجة البناء دون ترخيص، وأن الأرض سيتم تحويلها للمنفعة العامة، وطوال السنوات الماضية تم تأجيل الهدم وفرضت على العائلة مخالفة مالية "البناء دون ترخيص" قيمتها 280 ألف شيكل، حتى أصدرت البلدية قرارا نهائيا بالهدم رافضة كافة محاولات الترخيص".

وأضاف الطحان :" حاولت العائلة إصدار رخصة للبناء قبل البدء فيه لكن تم رفضها، فاضطررنا للبناء دون ترخيص على أرضنا".

وواصل الطحان :" دمر الاحتلال حلم الحياة بالاستقرار والعيش بأمان مع العائلة، قلوبنا تبكي على ما جرى اليوم ، حرمنا أنفسنا لبناء المنازل، لكن من القدس لن نخرج وسنبقى فيها ..حتى لو عشت على ركام منزلنا، فهذه أرضنا ولن نتركها".

وصعدت سلطات الاحتلال من عمليات هدم المنازل في مدينة القدس خلال عام 2020 الجاري، وأوضح جواد صيام مدير مركز معلومات وادي حلوة أن بلدية الاحتلال هدمت منذ مطلع العام ما يزيد عن 90 منشأة منها "البنايات والمنازل السكنية والمنشآت الزراعية والتجارية والأسوار والبركسات".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب