news

التعداد السّكاني المصري يتجاوز ال 100 مليون انسان

سجلت الساعة السكانية المعلقة في مبنى الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، وصول تعداد مصر لـ100 مليون نسمة.


وعقد الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء ظهر أمس الثلاثاء مؤتمرًا صحفيا للإعلان عن وصول عدد سكان مصر بالداخل المصري لنحو 100 مليون نسمة، وذلك بحضور نخبة من الوزراء.


ويستعرض المؤتمر أبرز وأهم وأحدث معدلات الزيادة الطبيعية وتأثير تلك الزيادة على التنمية الاقتصادية.


وقالت وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الاداري الدكتورة هالة سعيد : هناك تحدي بالعمل على مسارين متوازيين، الأوّل هو العمل على تعظيم الاستفادة من الثروة البشرية الحالية من خلال تنفيذ برامج خاصة برفع وبناء القدرات والتوسع في الاستثمار في بناء الانسان المصري، زيادة الانفاق على الصحة، التعليم، الثقافة ومراكز الشباب. 

وأضافت: والمسار الثاني هو العمل على ضبط معدل النمو السكاني من خلال مجموعة من الاليات والبرامج مع التركيز على زيادة الوعي وتصحيح المفاهيم المغلوطة مع زيادة فرص العمل المتاحة للمرأة.

وأكّدت سعيد: دور المرأة هو دور محوري في عملية الزيادة السكانية وبالتالي يجب تشجيع تعليم المرأة وزيادة فرص العمل هو عنصر أساسي للحد من الزيادة السكانية. 

ويعتبر النمو السكاني في مصر من أعلى المعدلات بين دول العالم، نتيجة ارتفاع معدلات المواليد الناتج عن معدلات الخصوبة المرتفعة، مقارنة بانخفاض معدلات الوفيات، وهو ما أدى إلى وجود هرم سكاني ذو قاعدة عريضة من السكان أقل من سن العمل وما يمثله ذلك من عبء على المجتمع إضافة إلى فئة كبار السن.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب