news

الشيوعي اللبناني: لبنان ينبض من جديد

تحت عنوان "لبنان ينبض من جديد" أعلن الحزب الشيوعي اللبناني اليوم السبت مناصرته لموجة الاحتجاجات التي تجتاح لبنان في هذه الأيام، في بيان نشره ووزعه على وسائل الاعلام.

وأعلن الحزب الشيوعي اللبناني في بيانه "تستمر الاحتجاجات في كل لبنان لليوم الثالث على التوالي بعد أن كان قد سبقها تحرّكاتٍ عدّة في الأسابيع السابقة، كان عصبها الأساس الشباب والطلّاب؛ احتجاجات لا مركزيّة في كافّة المناطق، ومسيرات شعبية في بيروت تركّزت في نهايتها في ساحة الشعب ساحة رياض الصلح - ما يعبّر عن حالة رفض وطنية عابرة للطوائف وللمناطق، تؤكّد على أن شريحة كبيرة من المواطنين فكّت ارتباطها بأحزاب السلطة وأدركت قوّة وحدتها ومصلحتها الطبقية".

 

وأضاف "نُدين في قطاع الشباب والطلّاب القمع الوحشي الذي اعتمدته الأجهزة الأمنية وعناصر من ميليشيات السلطة وعدد من مرافقي النوّاب في فض المظاهرات، بدءاً من الغاز المسيّل للدموع والضرب على الرأس بالهراوات وخراطيم المياه وصولاً إلى إطلاق الرصاص الحي بالمباشر، وحملات الاعتقال الواسعة التّي ضمّت بمعظمها شبّان وشابات. ونتمنّى الشفاء العاجل لكل المصابين كي ينضمّوا من جديد إلى رفاقهم في الساحات، ونطالب بالإفراج السريع عن كل المعتقلين. وللسلطة نقول: قمعكم لن يأتي بنتيجة، بات واضحاً أن الشعب قد هدم حاجز الخوف، وسيهدم قريباً قصور السلطة العاجية".
وختم "ختاماً، نؤكّد على الدعوة المستمرّة لمواصلة الاحتجاجات وتنظيمها ونشرها في كافة المناطق واعتماد مسيرات طيّارة في الأحياء الشعبية. كل الشوارع لنا، وسط بيروت ملك للناس، والحكم الأوّل والأخير للشعب. ثوروا، فإن الثورة حق وواجب،
ومن جهة الرفض، يجيء الصبح جميلا.

قطاع الشباب والطلّاب في الحزب الشيوعي اللبناني،

السبت ١٩ تشرين الأوّل ٢٠١٩".

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب