news

الصحّة الفلسطينيّة: تسجيل 21 إصابة جديدة بالكورونا غالبيتها لعمال ومخالطين لهم

 أعلن مدير عام الرعاية الصحية الأولية في وزارة الصحة كمال الشخرة، عن تسجيل 21 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، غالبيتها لعمال عملوا في الداخل الفلسطيني وفي المستوطنات، ومخالطين لهم.

وأوضح الشخرة في الايجاز الصحفي الصباحي اليوم الخميس، أن من بين الإصابات الـ21 الجديدة، تسعة من محافظة القدس، و11 من محافظة رام الله والبيرة، وحالة واحدة من الخليل.

وحذر الشخرة من أن هذا الوضع يعني الاقبال على كارثة حقيقية في حال عدم التزام العاملين وذويهم بالحجر المنزلي.

ودعا بدوره جميع المواطنين إلى البقاء في منازلهم والتقيد بالإجراءات الاحترازية والوقائية.

وأشار إلى أن وزارة الصحة تقوم بأخذ عينة عشوائية لرصد الوباء في فلسطين بمناطق لم تسجل فيها اصابات، خاصة تلك المحاذية للجدار والحواجز العسكرية "المعابر"، لمعرفة ما اذا كانت هناك حالات، لافتا إلى سحب 2000 عينة، وسيتم سحب 1000 أخرى، وجرى فرز 950 عينة منها من عدة محافظات.

وعن أجهزة التنفس، قال: لدينا 205 أجهزة، كما سيتم تركيب 10 اجهرة اخرى خلال ايام، وننتظر وصول 250 جهازا.ولفت الى ان هناك 60 الف عامل يعملون داخل اراضي الـ48 والمستوطنات، سيعودون خلال ايام، مؤكدا ضرورة التزامهم بالحجر المنزلي، متمنيا منهم عدم العودة الى العمل هناك في الوقت الراهن. وبين أن الصحة أجرت 8600  فحص منذ تسجيل إصابات بفيروس كوروتا إلى فلسطين، منهم 3000 ضمن العينة الخاصة بالرصد الوبائي.

وقال الناطق باسم الحكومة إبراهيم ملحم، إن 250 عاملا في مستوطنة "عطروت"، سيدخلون اليوم عبر حاجز قلنديا العسكري، وسيتم فحصهم وحجرهم لحين خروج نتائج العينات، داعيا الى ضرورة التزام العمال في الحجر المنزلي، وان يتم عزلهم في منازلهم، لحماية اسرهم وشعبهم.

وبلغ إجمالي الاصابات في فلسطين إلى 155 إصابة ووفاة واحدة.

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب