news

الصين تعلن معارضتها للعقوبات الأمريكية على طهران

قال وزير الخارجية وعضو مجلس الدولة الصيني وانغ يي لوزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف اليوم الجمعة إن الصين تعارض بشدة العقوبات الأحادية التي تفرضها الولايات المتحدة.

وذكر بيان لوزارة الخارجية الصينية أن وانغ قال بعد اجتماع مع ظريف في بكين إن الصين تدعم إيران لحماية حقوقها المشروعة وتتفهم موقف إيران.

وكانت قد دعت الأمم المتحدة أمس الخميس جميع الأطراف إلى "ممارسة أقصى درجات ضبط النفس" وسط تصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة ومنطقة الخليج.

وقال ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش للصحفيين "نحن قلقون للغاية بسبب هشاشة الوضع. ندعو الجميع إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس والحيلولة دون حدوث أي تصعيد وتنامي للتوترات".

وذكر في مؤتمر صحفي دوري أن "الوضع...هش بالفعل ونحن قلقون من الخطاب الذي نسمعه".

وأضاف دوجاريك أن غوتيريش يتابع الموقف عن كثب وأن الاتصالات تمت.

وكانت قد ذكرت صحيفة نيويورك تايمز فجر الثلاثاء أن القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي باتريك شاناهان قدم خطة عسكرية مطورة إلى إدارة الرئيس دونالد ترامب تشمل تصورات بإرسال ما يصل إلى 120 ألف جندي إلى الشرق الأوسط إذا هاجمت إيران قوات أمريكية أو سرعت العمل على إنتاج أسلحة نووية. فيما اتهم مصدر ايران أو أحد حلفائها بتفجير الناقلات النفطية في ميناء الفجيرة الأحد المنصرم.

وتصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة منذ أن انسحب ترامب من الاتفاق النووي المبرم في 14 تموز/ يوليو 2015 والذي يهدف إلى كبح أنشطة طهران النووية، وأعاد فرض عقوبات مشددة على إيران بل وألغى الاعفاءات من العقوبات عن الدول التي تستورد النفط الايراني، في محاولة منه لكيل ضغط إضافي على الاقتصاد الايراني وخنق النظام.

ويسعى ترامب لإجبار طهران على الموافقة على اتفاق أوسع للحد من الأسلحة النووية، وأرسل حاملة طائرات وقاذفات بي-52 إلى المنطقة في استعراض للقوة في مواجهة ما قال مسؤولون أمريكيون إنها تهديدات للقوات الأمريكية.

وقالت إيران إن الولايات المتحدة تشن "حربا نفسية"، ووصفت الوجود العسكري الأمريكي بأنه "هدف" وليس تهديدا، وقالت إنها لن تسمح بوقف صادراتها النفطية.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب