news

الصين وايران تدعوان الولايات المتحدة لوقف العنف ضد مواطنيها ونبذ التمييز العنصري

قالت الخارجية الصينية إن المظاهرات التي تعم في الولايات المتحدة، التي نجمت عن وفاة الأمريكي من أصول إفريقية جورج فلويد، كشفت عن "خطورة مشكلة التمييز العنصري والوحشي لضباط الشرطة فيها".

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، تشاو لي جيان، اليوم الاثنين، خلال مؤتمر صحفي: "نحن نتابع تطور الوضع المتعلق بوفاة جورج فلويد، ولدى الأمريكيين من أصل إفريقي حق في الحياة ويجب حماية حقوقهم​​​."


وأضاف:" والتمييز العنصري للأقليات القومية هو مرض مزمن في المجتمع الأمريكي. وقد كشف الوضع الحالي مرة أخرى عن شدة التمييز العنصري ووحشية رجال إنفاذ القانون، وضرورة حل هذه المسائل بالطريقة السلمية".

 

وأعرب المتحدث عن أمله في أن تتخذ حكومة الولايات المتحدة التدابير اللازمة لحماية الحقوق القانونية للأقليات القومية.

 

فيما دعت وزارة الخارجية الإيرانية، اليوم الإثنين، واشنطن إلى "وقف العنف" ضد شعبها إثر التظاهرات التي عمت مختلف أنحاء الولايات المتحدة احتجاجا على وفاة المواطن الأسود جورج فلويد أثناء توقيفه.

 

وقال الناطق باسم الوزارة عباس موسوي خلال مؤتمر صحفي في طهران متوجها إلى الشعب الأميركي: "لقد سمع العالم صوت مظلوميتكم ويقف إلى جانبكم".

 وأضاف مخاطبا المسؤولين الأميركيين والشرطة: "أوقفوا العنف ضد شعبكم ودعوهم يتنفسون"، حسبما نقلت عنه وكالة "فرانس برس".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب