news-details

الكرملين: الجاسوس الأمريكي المزعوم فصل من الرئاسة من سنوات

هون الكرملين امس الثلاثاء من شأن تقارير إعلامية أمريكية عن جاسوس لوكالة المخابرات المركزية الأمريكية (سي.آي.إيه) كان يعمل في الرئاسة الروسية ووصفها بأنها "محض خيال" لكنه قال إن موظفا صغيرا ذكرت تقارير إعلامية روسية إنه قد يكون الجاسوس المقصود كان يعمل بالرئاسة فعلا لكنه فصل من عمله.

كانت شبكة سي.إن.إن الإخبارية الأمريكية ذكرت أن المخابرات الأمريكية نفذت عملية عام 2017 لتهريب من وصفته "أكبر مصدر سري" للمعلومات داخل روسيا. وقالت صحيفة نيويورك تايمز في وقت لاحق إن الجاسوس كان يمد واشنطن بمعلومات سرية على مدى عقود.

وقالمصدر مطلع على مراقبة الولايات المتحدة للأنشطة الروسية لرويترز أن هذا الجاسوس كان موجودا بالفعل وإنه جرى تهريبه ونقله إلى الولايات المتحدة. وأضاف المصدر أن المسؤولين الأمريكيين قلقون للغاية من أن يكون المسؤولون الروس قد أعلنوا هوية من يزعمون أنه هذا الشخص.

وقالت صحيفة كومرسانت الروسية امس الثلاثاء إن هذا المسؤول ربما يُدعى أوليج سمولينكوف ووردت تقارير عن اختفائه مع زوجته وأطفاله الثلاثة أثناء عطلة بالجبل الأسود في عام 2017 وترددت أنباء عن أنه يقيم الآن في الولايات المتحدة.

ونشرة صحيفة كومرسانت صورة لمنزل في فرجينيا قالت إن شخصا يدعى سمولينكوف اشتراه في 2018 .

وذكر المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إن التقارير الإعلامية الأمريكية تبدو "كالقصص الخيالية".

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..