news

ايطاليا الدولة التي نزفت بسبب كورونا تسجل اصابات يومية أقل من اسرائيل


قالت صحيفة "معاريف" في مقارنة عقدتها بين وضع الاصبات الجديدة في اسرائيل وبين ايطاليا، أحد الدول ألأكثر تضررًا من وباء كورونا، أن السلطات الصحية الإيطالية أعلنت اليوم الاثنين عن 174 حالة إصابة جديدة بالفيروس، و 22 حالة وفاة جديدة في البلاد. وهذا جزء من اتجاه مستمر في البلاد لمدة أربعة أشهر، مما يشير إلى انخفاض كبير في معدلات الاصابة في  في البلد المنكوب.

وحتى الآن ، تم تشخيص حوالي 240310 مريضا بفيروس كورونا في إيطاليا وهناك 34738 ضحية تم الإبلاغ عنها، مما يجعلها الدولة التاسعة في عدد المرضى والقتلى بسبب الوباء في العالم ، والرابعة في أوروبا في معدلات الاصابة.

واشارت الصحيفة أن عدد سكان إيطاليا يقدر بأكثر من 60 مليون شخص، أي أكثر بستة أضعاف سكان إسرائيل، التي أبلغت مساء اليوم الاثنين عن 521 اصابة جديدة منذ مساء أمس.


ويذكر أنه خلال ذروة انتشار الفيروس في ايطاليا، أعلنت السلطات عن إغلاق واسع النطاق في 11 مقاطعة في جميع أنحاء البلاد. حيث شمل الإغلاق منتجعات التزلج والمواقع الثقافية ومراكز التسوق والمدارس وما إلى ذلك. بالإضافة إلى ذلك، شددت الحكومة الإيطالية بعدم الدخول أو الخروج من المناطق المغلقى إلا في حالات استثنائية.


وبعد انتهاء الفترة الخطرة في البلاد، من نهاية شباط إلى نهاية شهر نيسان، تمكن النظام الصحي الإيطالي من التعافي وإجراء مجموعة أكبر وأشمل من الفحوصات التي ساعدت على الحد من تفشي الوباء. ونجحت بايصال عدد الاصابات اليومية إلى معدل يومي أقل حتى من اسرائيل التي لم تعتبر إلى حد اليوم من الدول التي ضربها الوباء بقوة، وبالتأكيد ليس أكثر من ايطاليا.

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب