news-details

بينيت يفارق وزارة التعليم برائحة عنصرية نتنة

يختتم وزير التعليم اليميني المتطرف نفتالي بينيت عمله في الوزارة - التي يؤمل أن تكون مغادرة نهائية - بخطّة عنصريّة جديدة. إذ أعلنت الوزارة عن مناقصات جديدة تحت عنوان "مناقصات لتعميق الهوية اليهوديّة"، وذلك في إشارة واضحة لهدف بينيت الحقيقي وهو تخصيص ميزانيات اضافيّة للمؤسسات الدينيّة اليهوديّة على حساب كل المؤسسات الأخرى.

وتشير بنود المناقصات إلى تمييز صارخ وتفضيل واضح للمؤسسات الدينيّة اليهوديّة، كبند ينص على أن يكون 75% من طاقم المرشدين فتيات يخدمن في مشروع الخدمة المدنيّة.

ويفارق بذلك بينيت اليميني المتطرف، عمله كوزير للتعليم، وهو يواصل نفس طريقته العنصريّة في إدارة هذه الوزارة الهامة، محاولًا استنفاد منصبه حتى آخر رمق في سبيل كسب المزيد من الأصوات من اليمين في إسرائيل.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..