news

تأكيد استشهاد الغرابلي في سجون الاحتلال نتيجة للإهمال الطبي 

أكدت جمعية "واعد" للأسرى والمحررين صباح اليوم الأربعاء نبأ استشهاد، الأسير سعدي الغرابلي (74 عامًا) من قطاع غزة في سجون الاحتلال الإسرائيلي نتيجة الإهمال الطبي وإصابته بمرض السرطان.


وكانت هيئة شؤون الأسرى والمحررين قالت أمس الثلاثاء، إن الغرابلي لا زال في حالة موت سريري، وسط توقعات أن ترفع إدارة "مصلحة السجون" أجهزة التنفس عنه في أية لحظة.


وأكدت الهيئة في بيان وصلت لوكالات فلسطينية نسخة عنه أن محامي الهيئة سيتوجهون لسجن "ايشل" من أجل الوقوف على حالته وذلك إذا ما تم السماح لذلك من قبل إدارة السجون.


وأشارت إلى أن الغرابلي لم يكن مشخصًا لدى الهيئة من الحالات الخطيرة، وتم نقله بشكل مفاجئ إلى المشفى.


وأكدت الهيئة أنه إذا ثبت استشهاد الأسير الغرابلي فإنه سيتم المطالبة بتسليم جثمانه، وتشريحه، وتشييعه إلى مثواه الأخير.


وكانت قد أعلنت الهيئة أول أمس استشهاد الأسير الغرابلي في سجون الاحتلال نتيجة الإهمال الطبي وإصابته بمرض السرطان، قبل أن تتراجع صباح أمس عن ذلك.


يشار الى ان الغرابلي (75 عاما) هو أحد أقدم الأسرى الفلسطينيين، بعد الأسير فؤاد الشوبكي (80 عامًا)، وكلاهما مصابان بمرض السرطان، وقد أمضى 26 عامًا في سجون الاحتلال، وهو محكوم بالسجن مدى الحياة.


واعتقل الغرابلي عام 1994، وتعرّض للعزل الانفرادي من عام (1994-2006)، وبدأ بعدها يعاني من أمراض مزمنة منها مرض السكر والضغط وضعف السمع والبصر، وأصيب مؤخرا بسرطان البروستاتا.


ورغم تفاقم الوضع الصحي بشكل كبير منذ نحو أربعة أشهر، ولم تُفلح المناشدات الإنسانية التي أطلقتها العائلة مسبقًا بإطلاق سراحه من سجون الاحتلال. 


ومع استشهاد الغرابلي، يرتفع عدد شهداء الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال إلى 224 شهيدًا منذ عام 1967.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب