news

لجنة الكورونا: تضارب بالمعلومات، تأخر وفشل زيادة الفحوصات اليومية

سيتم اليوم الثلاثاء تقديم الاستنتاجات الأولية التي ترافق جلسة تقييم اللجنة الخاصة في الكنيست حول مكافحة أزمة كورونا.


وسيتضمن البيان الصادر عن اللجنة وفق التقارير الصحفية الأولية المسربة انتقادات لاذعة لتعامل وزارة الصحة مع الأزمة خاصة بما يتعلق بأجهزة التنفس، اضافة لاخفاق الحكومة  بسبب القيود التي فرضتها على المرافق الاقتصادية. 


ويشار الى انه لا يتوفر في إسرائيل سوى 1437 جهاز تنفس شاغر، من أصل 2100، في حين يملك الجيش حوالي 700 جهاز آخر لم يتم احتسابه.


وذلك رغم ان التوقعات تشير الى احتياج جهاز الصحة 5000 آلاف جهاز تنفس مع تصاعد وتيرة المصابين والحاجة لمعالجة 15 ألف شخص في غضون الأشهر القريبة. 


وكان قد اعترف مسؤولون بفشل زيادة الفحوصات الطبية لتشخيص المصابين بفيروس كورونا، بحيث أن العدد اليومي لم يتجاوز 10 آلاف فحصا رغم ادعاءات بنيامين نتنياهو بإجراء 30 ألف فحص في اليوم الواحد، إضافة الى نقص في المعدات الطبية والوقائية.


ويدور الحديث حول وضع متردٍ في جهاز الصحة قد يصعّب التعامل مع الفيروس وتدارك الخطر مع ارتفاع عدد الموصولين بأجهزة تنفس، خاصة وان إسرائيل ليس لديها القدرة لإنتاج أجهزة بنفسها.


ويشار إلى ان التوصيات الأولية ستكون بزيادة عدد الفحوصات وبشكل منتظم،  خاصة للمسنين الذي يعانون من أمراض مزمنة، وأن يشمل الحجر الصحي الأماكن التي يتفشى فيها الوباء بشكل متطرف مثل بني براك، والى توفير الكمامات ومعدات وقائية على حساب الدولة.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب