news

تقرير: "واشنطن تؤخر الموافقة على الضم بسبب الخلافات الإسرائيلية الداخلية"

زعم تقرير للقناة 13 أنه الى حد الآن لا يوجد توافق بين نتنياهو وغانتس على موضوع الضم مما يؤخر الإدارة الأمريكية من إعطاء "الضوء الأخضر" للمضي في اعلان الضم حيث تطالب باجماع إسرائيلي بهذا الشأن قبل اعطائه.

وقال تقرير القناة أن اجتماعًا جرى البارحة بين نتنياهو وغانتس واشكنازي من أجل الخروج بتوافق حول موضوع الضم وقد حضر الاجتماع السفير الأمريكي في إسرائيل، ديفيد فريدمان، أحد أكثر المتحمسين لعملية الضم، بهدف "تقريب وجهات النظر الإسرائيلية الداخلية والخروج بصيغة مقبولة على الأطراف الإسرائيلية وعلى ادارة ترامب" على حد زعم التقرير.

وادعت القناة وفقًا لتقديراتها للنقاشات الدائرة حول الموضوع فانه يتضح أن اعلان الضم لن يحدث في الأول من تموز كما تعهد نتنياهو.وانه اذا تم فرض ما يسمى بـ"السيادة الإسرائيلية" على أجزاء من الضفة الغربية المحتلة فلن يكون ذلك على 30 بالمئة من الضفة، بل على مساحة أٌقل من هذه بكثير.

وادعت  القناة أن بالنسبة للبيت الأبيض فان المفتاح الأساسي هو الاجماع بين القيادة الإسرائيلية على موضوع الضم، وأن أي خطوة لا يكون عليها توافق بين نتنياهو وغانتس فانها لن تحصل.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب