news

توما-سليمان: قتل الشابة ديانا إعدام في وضح النار

عقبت رئيسة اللجنة للنهوض بمكانة المرأة والمساواة الجندرية النائبة عايدة توما- سليمان (عن الجبهة) على جريمة قتل الشابة ديانا أبو قطيفان في اللد أمس الأول واصفة إياها بإعدام في وضح النهار.

وأضافت تقول إن جريمة القتل تدق ناقوس الخطر من جديد لنعي حقيقة ما يرتكب من جرائم بحق النساء اذ هن يدفعن حياتهن ثمنا لقاء خياراتهن في هذه الحياة. كما رأت أن الرد على هذا الفعل الاثم يجب أن يكون بالنضال المجتمعي وبإلزام سلطات القانون بأخذ دورها.

واعتقلت الشرطة على ذمة التحقيق أحد ذوي المغدورة ديانا أبو قطيفان.

وافيد ان عائلة المغدورة عارضت علاقتها مع شاب ارادت الزواج منه وانهما هربا الى المناطق الفلسطينية. وعادت الشابة الى منزلها بعد ان تلقت تطمينات من أبناء العائلة ووجهاء.

وقال مصدر مطلع على سير التحقيق انها رفضت الانتقال الى ملجأ للنساء المعنفات. وكانت والدة المرحومة عبير أبو قطيفان قد قُتلت في المدينة قبل تسع سنوات، في جريمة لم يحل لغزها بعد. وأصيب في الحادث جدها البالغ من العمر 64 عاما بجروح طفيفة.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب