news

جبهة البقيعة توزع منشورًا على الأهالي وتحثهم على التصويت

البقيعة ـ من مفيد مهناـ يواصل أعضاء وأصدقاء جبهة البقيعة الديمقراطية نشاطاتهم الانتخابية بتفاؤل لرفع نسبة تصويت الناخبين ولدعم قائمة الجبهة والعربية للتغيير بمزيد من الاصوات.

هذا وتم أمس الثلاثاء توزيع منشور على أهالي القرية، تحت عنوان قانون القومية وقانون كامينتس عارهم جاء فيه: يوما بعد يوم ومع اقتراب الانتخابات، يزداد ارتفاع الضغط المشبّع بالمزايدات العنصرية بين الاحزاب الصهيونية، فبعد ان صادروا معظم اراضينا وضيّقوا الخناق على قريتنا، بعدم توسيع المسطح ومحاكمة وتغريم حتى من بنوا على اراضيهم، وترك مجموعة واسعة من الازواج الشابة والمحتاجين للسكن، بدون سقف يأوون إليه، وما الى هذا وغيره من مظالم وقوانين عنصرية، ومحاولات جعلنا كشحاذين نستجدي حقًا لنا من خلال وسطاء ومرشحي احزابهم الصهيونية.

واستطرد المنشور قائلا: تعرفون، ايها الاخوة والاخوات، ان الحزب الشيوعي في البقيعة بجبهته واصدقائه ومن أليهم من الاهالي، كانوا وما زالوا العنوان والهوية الوطنية لتصدّي للمظالم، ولم يساوموا يومًا، ولم يخشوا في الحق لومة لائم، وأيضا لم يفسد الاختلاف بالرأي للودّ قضية، فبقيت البقيعة بجميع سكانها تعتز بوعي اهاليها وانتمائها التقدمي الوطني.

ثم جاء: اليوم وفي هذه الانتخابات البرلمانية، نناشدكم ونهيب بكم، ايها الاهل الكرام بأن تصونوا العهد بدعم قائمة الجبهة والعربية للتّغيير بمرشحيها الذين اثبتوا جدارتهم بمختلف الميادين النضالية، وكونهم يستحقون كل التأييد والدعم بمزيد من الاصوات.. فمقاطعة الانتخابات او عدم المبالاة في الخروج لصناديق الانتخابات يوم الثلاثاء القادم التاسع من نيسان، يصب في صالح وزيادة تمثيل الاحزاب اليمينية التي دعمت ولا شك انها ستواصل دعمها لتنفيذ قانوني القومية وكامنيتس وما إليهما من قوانين متطرفة ومظالم عنصرية.  

وانتهى البيان الى القول، يدًا بيد نصون مستقبلنا والعيش الكريم

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب