news

حركة النساء الديمقراطيات تعلن رفضها التام "لصفقة القرن"

أكدت حركة النساء الديمقراطيات رفضها القاطع لِما يُدعى "صفقة القرن" الّتي أقرها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ورفيقه رئيس حكومة الاحتلال نتنياهو في البيت الأبيض يوم الثلاثاء الماضي.


ووصفت الحركة الصفقة على إأنّها جاءت لتخدم المصالح الاسرائيلية كما يريدها نتنياهو وحزبه  ومصالح ترامب وليست خطة للسلام.

وأضافت: ان هذه الصفقة هي مخطط لتصفية حقوق الشعب الفلسطيني، وإلغاء قانون حق العودة للاجئين، ولسد الطريق على تطبيق القانون الدولي وتنفيذ قرارات الشرعية الدولية الصادرة عن هيئة الأمم المتحدة والقاضية بالانسحاب الكامل الى حدود 67 وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية، إقامة دولة مستقلة وذات سيادة وليست مسخًا كما يريدها ترامب ونتنياهو.


 وشدّدت الحركة على ان هذه الصفقة بين ترامب ونتنياهو جاءت  فقط لرفع اسهمهما في الانتخابات المقبلة ولا علاقة لشعبنا الفلسطيني بها، لا من قريب ولا من بعيد. وان إعتراف الصفقة باسرائيل "دولة يهودية" يعني التنكر للحقوق القومية والتاريخية لنا كمواطنيين عرب فلسطينيين في إسرائيل.


ودعت الحركة أيضًا الى توحيد الصفوف والوقوف بوجه هذه الصفقة ورفضها رفضا تامًا.

وأضافت: إن المهمة الأساسية لكل من يرفض هذه الصفقة ويعي مدى خطورتها احلال السلام الشامل والعادل في المنطقة.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب