news

دمشق تندد بتصريحات سناتور أمريكي حول الجولان

نددت دمشق أمس بتصريحات سناتور جمهوري أمريكي مقرب من الرئيس دونالد ترامب، تعهد فيها بالسعي لاعتراف واشنطن بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان.

وقال مصدر رسمي في وزارة الخارجية السورية، حسب ما أوردت وكالة الأنباء السورية (سانا) اليوم إن سوريا "تدين بأشد العبارات" تصريحات عضو مجلس الشيوخ الأمريكي ليندسي غراهام، حول الجولان.

واعتبر أن هذه التصريحات "تعبر عن عقلية الهيمنة والغطرسة للإدارة الأمريكية ونظرتها إلى قضايا المنطقة بعيون صهيونية وبما يخدم المصالح الإسرائيلية".

ورأى أن "تصريحات غراهام لا تنم فقط عن الجهل بحقائق التاريخ والجغرافيا بل إنها تشكل الدليل الأحدث على ازدراء الولايات المتحدة للشرعية الدولية وانتهاكاتها الفاضحة والسافرة للقانون الدولي".

وأكد المصدر أن الشعب السوري "أكثر تصميما وعزيمة على الاستمرار في النضال حتى تحرير الجولان المحتل بشكل كامل"، وشدد على "أن الاحتلال إلى زوال مهما طال أمده".

وتعهد السيناتور الأمريكي ليندسي غراهام، المقرب من الرئيس الأمريكي، خلال جولة مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أمس الإثنين في الجولان، بأن تعترف واشنطن بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان المحتلة جنوب غربي سوريا.

ومارست إسرائيل في السابق ضغوطات على الإدارة الأمريكية للاعتراف بسيادتها على هضبة الجولان.

وتحتل إسرائيل الجولان منذ حرب عام 1967، وأعلنت ضمها إليها في عام 1981، في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب