news-details

صحف بريطانية تتناول فرار الأميرة هيا من دبي

 

نشرت صحيفة التايمز تقريرًا بعنوان "زوجة حاكم دبي تهرب إلى منزلها اللندني". وقال التقرير إن أصغر زوجات حاكم إمارة دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الأميرة هيا بنت الحسين، "تسكن حالياً في منزلها بالقرب من قصر كينسنغتون بعدما فرت من زوجها الملياردير".

وأضاف أن هيا (45 عاما) لم تظهر في أي مناسبة عامة منذ أسابيع، كما أنها لم تشارك في مهرجان "رويال اسكوت" الشهر الماضي مع زوجها بن راشد (69 عاما) كما اعتادت دوماً.

وأثار ذلك الاختفاء الكثير من التكهنات في منطقة الشرق الأوسط كما نشرت تقارير صحفية تفيد بأن ثمة انفصالا جرى بين الزوجين وأن الأميرة أخذت أطفالها إلى ألمانيا ثم إلى بريطانيا، بحسب التقرير.

وتابع التقرير بالقول إن "ثمة تقارير تفيد بأن الأميرة هيا تحضر لمعركة قضائية في بريطانيا ضد زوجها، كما أنها تسكن في منزلها اللندني الذي يقدر ثمنه بـ 85 مليون جنيه إسترليني، اشترته في عام 2017".

ونقل التقرير عن ديفيد هايغ، المحامي والمدير السابق لـ "ليدز يونايتد"، وسجن في دبي ويقاضي حكومتها حاليا "علمنا من مصادر متعددة - من ضمنها العائلة- بأن الأميرة هيا في لندن".

وقال التقرير إن كلا من الأميرة هيا والشيخ محمد بن راشد مقرب من الملكة والعائلة المالكة البريطانية، مضيفاً أن الأميرة هيا هي ابنة الملك الأردني الراحل الحسين، خريجة كلية ساند هيرست. وأشار إلى أن "علاقات الأميرة هيا الوطيدة ببريطانيا تسمح لها بالبقاء في البلاد من دون أي قيود".

وتساءل التقرير عن "الأسباب التي دفعت الأميرة للمغادرة وهل ستكشف عن الاسباب التي دفعتها لذلك؟"، وختم بالقول إن المتحدث باسم الحكومة الإماراتية أكد أنهم لن يعلقوا على مزاعم تتعلق بالحياة الخاصة للأفراد.

 

الصورة عن موقع "بي بي سي" بالعربية 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..