news-details

طهران: نقبل بتعديل الاتفاق النووي مقابل رفع العقوبات

قال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية، علي ربيعي، إن طهران مستعدة للقبول بإدخال تعديلات طفيفة على الاتفاق النووي، في مقابل رفع العقوبات عنها.

وأضاف ربيعي أنه ينبغي رفع العقوبات الأمريكية بالكامل وقبول واشنطن ببنود الاتفاق النووي قبل أي مفاوضات.

ولفت إلى أن بلاده مستعدة لتقديم تطمينات للمجتمع الدولي بأنها لا تسعى لحيازة السلاح النووي.

وشدد ربيعي على أن البيان الثلاثي الصادر عن بريطانيا وفرنسا وألمانيا الذي اتهم إيران بالمسؤولية عن الهجوم على أرامكو "مرفوض بالمطلق"، كاشفا من جهة أخرى أن الرئيس الإيراني حسن روحاني سيقدم مقترحات مهمة في نيويورك لبناء الثقة وكسر الجمود الحالي.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب شن هجوما في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة أمس الثلاثاء، على إيران، مؤكدا أنه سيواصل فرض عقوبات مشددة على طهران حتى تغير سلوكها، ومجددا اتهامها بالمسؤولية عن هجوم "أرامكو".

من جهة أخرى، أفاد رئيس الوزراء الباكستاني، عمران خان، بأنه يلعب دور الوسيط لحلحلة التصعيد مع إيران بطلب من ترامب، وولي عهد السعودية، الأمير محمد بن سلمان.

وقال خان في تصريح صحفي أدلى به مساء أمس الثلاثاء على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة: "لا يمكنني الكشف حاليا أكثر، باستثناء أننا نحاول القيام بذلك ونتوسط".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..